إصابات وحالات اختناق بين الفلسطينيين خلال مواجهات مع جنود الاحتلال

أصيب فلسطينيون، اليوم الجمعة، جراء إطلاق جنود الاحتلال الرصاص المعدني، خلال مواجهات متفرقة في قرى ومواقع مختلفة في الضفة الغربية، كما أصيب العشرات منهم بالاختناق، بعد استنشاق الغاز المسيل للدموع، الذي أطلقه جنود الاحتلال خلال المواجهات.

وفي قلقيلية (شمال الضفة)، أصيب 7 فلسطينيين بالرصاص المعدني والعشرات بالاختناق في مسيرة كفر قدوم الأسبوعية.

وهاجم جنود الاحتلال المشاركين في المسيرة باستخدام الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع.

وندد المشاركون في المسيرة بالتطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، ورددوا الشعارات المناهضة للاحتلال والاستيطان.

وأفاد شهود محليون، أن أهالي القرية عثروا فجر اليوم، على كاميرا مراقبة، ثبتها الاحتلال قرب مسجد عمر بن الخطاب، الذي تنطلق منه المسيرة الأسبوعية.

وشهدت منطقة باب الزاوية، وسط مدينة الخليل مواجهات بين فلسطينيين، وجنود الاحتلال الإسرائيلي، اسفرت عن إصابة فلسطينيين بالاختناق، نتيجة استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، الذي أطلقه جيش الاحتلال الإسرائيلي.

واعتلى جنود الاحتلال أسطح بعض منازل القرية، وأطلقوا الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، باتجاه الشبان الفلسطينيين.

وفي سياق ذي صلة، قمع جنود الاحتلال فعالية حراثة الأراضي المهددة بالاستيلاء في قرية عصيرة القبلية (جنوب نابلس)؛ ما أدى لإصابة 3 شبان بقنابل الغاز المسيل للدموع بشكل مباشر في منطقة الوجه والصدر والقدم، وجرى نقلهم للمستشفى لتلقي العلاج.

وأفادت شهادات محلية، أن مستوطنين هاجموا القرية، واعتدوا على المواطنين الفلسطينيين في الذين تواجدوا في محيط الأراضي المهددة بالاستيلاء.

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.