78 يوما على إضراب الأسير الأخرس ورسالة لروسيا للتدخل لإنقاذه

دخل الأسير ماهر الأخرس، يومه الـ78 في الإضراب المفتوح عن الطعام بسجون الاحتلال الإسرائيلي رفضا للاعتقال الإداري ومطالبة بالإفراج الفوري عنه.

وقال مكتب "إعلام الأسرى"، على موقعه الالكتروني، "يواصل الأسير ماهر الأخرس (49 عاماً) من مدينة جنين، إضرابه المفتوح عن الطعام رفضًا لاعتقاله الإداري".

وأكدت أن الأسير الأخرس في "بوضع صحي خطير جداً، ولا زال الاحتلال يماطل فى الاستجابة لمطلبه بالحرية".

وفي السياق ذاته، نقلت وسائل اعلام فلسطينية محلية، تأكيد السفير الروسي في الأراضي الفلسطينية المحتلة غوتشا بواتشيدزه، نقل رسالة لخارجية بلاده من أجل التدخل العاجل لإنقاذ الأسير الفلسطيني ماهر الأخرس.

وكانت اللجنة الشعبية للدفاع عن سورية في فلسطين، دعت في رسالة لها، موسكو من أجل التدخل لدى الاحتلال في القضية الإنسانية الملحة المتعلقة بالأسير "الأخرس".

ويحتجز الاحتلال الأسير في مستشفى "كابلان" الإسرائيلي، ويماطل حتى اللحظة في الاستجابة لمطالبه.

والأسير "الأخرس" من بلدة سيلة الظهر في جنين، هو أب لستة أبناء أصغرهم طفلة (6 أعوام)، اعتقل عدة مرات كان آخرها في شهر تموز/يوليو الماضي، حيث حُوّل للاعتقال الإداري الذي تم تجميده لاحقًا بسبب الإضراب عنه، غير أنه رفض فكَّ إضرابه باعتبار التجميد لا يعني إنهاء الاعتقال.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.