مصادر عبرية: "تل أبيب" والمنامة توقّعان الأحد على اتفاق دبلوماسي مرحلي

ذكر وسائل اعلام عبرية، أن وفدا إسرائيليا سيسافر إلى البحرين، غدا الأحد، للتوقيع على "اتفاق مرحلي" لإقامة علاقات دبلوماسية بين المنامة و"تل أبيب".

وذكرت الإذاعة العبرية، اليوم السبت، أن وزير الخزانة الأمريكي ستيفين منوتشين، سيترأس الوفد الإسرائيلي - الأمريكي المشترك لتوقيع الاتفاق.

فيما ذكر موقع "واللا" العبري أن "اسرائيل" استجابت لطلب البحرين عدم التوقيع في هذه المرحلة على "معاهدة سلام " شاملة بسبب الانتقادات الداخلية ضد التطبيع.

وبحسب الموقع العبري، فقد ذكر مسؤولون إسرائيليون كبار، أن البيان المشترك المكون من صفحتين سيكون نوعًا من الاتفاق المؤقت بين البلدين، بما فيها افتتاح سفارات بين الجانبين، وسيمثّل خطوة على الطريق حتى "إعلان السلام".

ونقل الموقع عن مسؤول إسرائيلي وصفه بـ "الكبير"، القول، إن "الهدف هو البدء في تنفيذ إعلان السلام الذي أصدره البيت الأبيض (...) وتحديد المبادئ العامة للعلاقات بين الدول".

وأوضح أن "الإعلان المشترك سيكون الإطار الذي سيتمّ بموجبه توقيع سلسلة من الاتفاقيات في مختلف المجالات".

وذكر أنه بصرف النظر عن إقامة العلاقات الدبلوماسية وفتح السفارات، سيذكر البيان المشترك أن الدولتين "لن تتخذا إجراءات عدائية ضد بعضهما البعض وستعملان على منع الأعمال العدائية من قبل طرف ثالث".

بالإضافة إلى ذلك، سيحدد الإعلان قائمة تشمل عدة مجالات سيتمّ فيها توقيع اتفاقيات بين البلدين، من بينها؛ الاستثمار، والطيران المدني، والسياحة والتجارة، والعلوم والتكنولوجيا، والبيئة، والاتصالات، والبريد، والصحة، والزراعة والمياه والطاقة، والتعاون القانوني، وفق الموقع.

وكان الوفد الأمريكي الذي يترأسه منوتشين قد غادر واشنطن الليلة الماضية في طريقه إلى الشرق الأوسط حيث تشمل جولته الدولة العبرية والبحرين والإمارات، بحسب المصدر ذاته.

والخميس، قالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية إن مسؤولين أمريكيين سيرافقون وفداً إسرائيليا على متن الطائرة (بوينج 737) المتوجهة إلى المنامة.

وهذه ليست الرحلة الجوية الأولى بين البلدين، إذ سبق وأعلن الاحتلال الإسرائيلي تسيير رحلة جوية مباشرة من تل أبيب إلى المنامة عبر الأجواء السعودية، في الثالث والعشرين من سبتمبر/أيلول الماضي.

وقررت الإمارات والبحرين، الشهر الماضي، تطبيع علاقاتهما مع الاحتلال الإسرائيلي، في خطوة قوبلت بانتقادات فلسطينية حادة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.