هنية يعزي أردوغان بضحايا زلزال إزمير

هاتف رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" إسماعيل هنية، مساء الجمعة، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، حيث قدم له وللشعب التركي الشقيق التعازي الحارة بضحايا زلزال إزمير الذي وقع ظهر الجمعة.

وأكد رئيس "حماس" التضامن الأخوي مع تركيا، والوقوف إلى جانبها في هذه المحنة.

وعبر هنية عن مشاعر المواساة لأهالي ضحايا الزلزال، متمنيا الشفاء العاجل للجرحى وتمكن الأطقم المختصة بإنقاذ الذين تحت الأنقاض، داعيا المولى أن يكونوا على قيد الحياة.

وأشار رئيس المكتب السياسي لـ"حماس" إلى ثقته، بأن تركيا سوف تتجاوز هذه المحنة وتتخطاها بوحدتها وتماسكها، وقال "إن ما جرى كان له صداه الإنساني في قلب الفلسطينيين في كل مكان، داعيا الله أن يحفظ تركيا وشعبها وقيادتها من كل مكروه".

من جانبه عبّر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن شكره لهذا الاتصال وهذه المشاعر الصادقة من الشعب الفلسطيني، مستعرضا ما حدث وجهود تركيا في التعامل معه على مختلف الصعد.

وفي وقت سابق من يوم الجمعة، عبرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" عن تضامنها مع ضحايا زلزال مدينة إزمير المدمر، ومع القيادة والشعب التركي.

وقالت في تصريح صحفي، إنها تابعت ببالغ الحزن والألم نتائج الزلزال المدمر في مدينة إزمير التركية.

وتمنت الحركة الرحمة لضحايا الزلزال، والسلامة للمصابين، وأن يحفظ تركيا من كل سوء.‏

وقتل في الزلزال الذي ضرب ولاية إزمير (غرب تركيا) 20 شخصا، إضافة إلى 786 جريحا، وشهدت المنطقة 244 هزة ارتدادية، 24 منها قوتها فوق 4 درجات، عقب الزلزال الذي ضرب بحر إيجة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.