نتنياهو يرحب برفع واشنطن حظر السفر عن جاسوس إسرائيلي

رحب رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، اليوم السبت، برفع شروط الإفراج الصارمة عن الجاسوس الأمريكي اليهودي السابق، جوناثان بولارد، الذي سجن في الولايات المتحدة في 1985 بتهمة التجسس لحساب الدولة العبرية.

وجاء في رسالة لمكتب رئيس الوزراء، نشرتها وسائل اعلام عبري، إن "رئيس الوزراء يتوقع أن يصل جوناثان بولارد إلى (إسرائيل) في وقت قريب".

وأعلن محامو الجاسوس الإسرائيلي جوناثان بولارد، الجمعة، أن وزارة العدل الأمريكية رفعت القيود عنه، ما سيسمح له بمغادرة الولايات المتحدة إلى "تل أبيب".

و"بولارد" محلل استخبارات مدني سابق، في القوات البحرية الأمريكية، اعتقل بتهمة التجسس لصالح "إسرائيل"، وحكم عليه بالسجن عام 1986.

ومنذ ذلك الحين، رفض رؤساء الولايات المتحدة، الإفراج عن بولارد، رغم المطالبات الإسرائيلية المستمرة بالإفراج عنه.

وأمضى بولارد 30 عاما بالسجون الأمريكية، بتهمة التجسس على الولايات المتحدة واستغلال منصبه كمحلل استخبارات مدني في القوات البحرية الأمريكية، لتسريب معلومات لصالح "إسرائيل"، وفق قناة "كان" العبرية (رسمية).

ومنذ الإفراج عنه، تعرض بولارد لقيود شديدة على الحركة، إذ تم توصيل جهاز (جي بي أس) بجسده، ولم يُسمح له بمغادرة نيويورك، وإجباره على البقاء في منزله ليلا، ومنعه من مغادرة الولايات المتحدة.

وبحسب البروتوكول في القانون الأمريكي، فإن القيود المفروضة عليه أصبحت لاغية، الجمعة، لمرور 5 سنوات على تاريخ إطلاق سراحه في 20 تشرين ثاني/نوفمبر 2015، وفق القناة.
 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.