العاهل الأردني وعباس يبحثان مستجدات القضية الفلسطينية

بحث العاهل الأردني عبدالله الثاني، ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، اليوم الأحد، مستجدات القضية الفلسطينية وجهود تحقيق السلام العادل على أساس حل الدولتين.

جاء ذلك خلال لقاء جمعهما في مدينة العقبة (جنوب الأردن)، خلال زيارة رسمية يجريها عباس للمملكة الأردنية وتستمر يوما واحدا، حسب بيان للديوان الملكي.

ونقل البيان عن الملك عبدالله تأكيده، على ضرورة تكثيف جهود تحقيق السلام العادل، وإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي على أساس حل الدولتين.

وأعرب عن رفض المملكة لجميع الإجراءات الإسرائيلية الأحادية التي تستهدف تغيير هوية القدس ومقدساتها ومحاولات تقسيم المسجد الأقصى زمانيا ومكانيا.

من جهته، ثمن رئيس السلطة محمود عباس المواقف الثابتة والواضحة للأردن في الدفاع عن حقوق الفلسطينيين ودعم قضيتهم العادلة.

واعتبر أن مواقف ملك الأردني، حول مركزية قضية فلسطين، وأهمية السعي نحو تحقيق السلام، تؤكد عمق العلاقات بين الشعبين الفلسطيني والأردني.

وحضر اللقاء من الجانب الأردني، ولي العهد الحسين بن عبدالله الثاني، ووزير الخارجية وشؤون المغتربين ايمن الصفدي، ومدير جهاز المخابرات اللواء أحمد حسني.

ومن الجانب الفلسطيني، عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، رئيس الهيئة العامة للشؤون المدنية الوزير حسين الشيخ، ورئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج.

والأحد، وصل عباس إلى الأردن ضمن جولة خارجية له تشمل مصر أيضا، ليطلع زعيمي البلدين على مجمل التطورات على الساحة الفلسطينية، وفق بيان للرئاسة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.