مفوض "الأونروا": نحن على اتصال مع إدارة بايدن ونتطلع للتعاون معها

كشف المفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "فيليب لازاريني"، أن وكالته بصدد عقد اجتماع في شهر حزيران/ يونيو المقبل، لتقديم رؤيتها بشأن التمويل.

وأكد "لازاريني" خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الخميس، في مقر رئاسة "الأونروا" بغزة أنهم يتطلعون إلى إنهاء القطيعة مع الولايات المتحدة الأمريكية، تحت إدارة الرئيس المنتخب جو بايدن.

وقال: "نتطلع إلى تعاون مشترك مع الإدارة الأمريكية الجديدة، ونحن على اتصال مع فريق بايدن".

واوضح مفوض "الأونروا" أن  التطعيم في غزة، سيجرى تحت مسؤولية ورعاية السلطة الفلسطينية.

وتطرق المسؤول الأممي إلى الوضع المالي لـ"الأونروا"، والضائقة المالية التي تمر بها بعد توقف الدعم الأمريكي لها.

وأشار إلى أن الوكالة، شهدت خلال العام الماضي أزمة مالية غير مسبوقة، أثّرت على رواتب موظفيها.

ووصف "لازاريني" عام 2020 بـ "الصعب على الأونروا"، وعلى اللاجئين في جميع أماكن تواجدهم.

وقال: "شهد العام الماضي تطورات سياسية ومشاكل اقتصادية واجتماعية، إلى جانب جائحة كورونا التي زادت من معاناة الناس، سيما الفقراء الذين يتعرّضون لضغوطات معيشية أكثر".

وأضاف: "اللاجئون الفلسطينيون، والفقراء، هم الأكثر هشاشة للتعرض لفيروس كورونا، حيث تكون تأثيرات المرض عليهم أكبر".

وأكد "لازاريني" على أن المجتمع الدولي على دراية بتفاصيل الأزمة التي تمرّ بها "الأونروا"، مشيرا إلى أن وكالته طرقت كافة الأبواب للحصول على مصادر أخرى للتمويل.

 وحول برنامج المساعدات الغذائية الذي تقدّمها "الأونروا" للفلسطينيين قال "لازاريني": "إن الوكالة، وفي ظل اتساع دائرة الفقر في قطاع غزة، أسست نظاما جديدا يستهدف الفئات الفقيرة في كافة المناطق".

وأكد أنه سيكون لـ"الأونروا"على "أونروا" دور كبير في أي عملية تطعيم ضد فيروس "كورونا"، مشيرا إلى أن أي عملية التطعيم ستكون تحت مسؤولية ورعاية السلطة الفلسطينية، وأنهم سيضعون كافة إمكانياتهم تحت مظلة السلطة للمساعدة في هذا الأمر.

أوسمة الخبر فلسطين غزة اونروا مؤتمر

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.