القانوع يدعو إلى عدم استقبال مجرمي الاحتلال في العواصم العربية

دعا الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" عبد اللطيف القانوع، اليوم الخميس، إلى مقاطعة الاحتلال الصهيوني، وعدم استقبال قادته المجرمين في العواصم العربية، ووقف كل أشكال التطبيع معه.

وقال القانوع في تصريح مكتوب: "إنه في الوقت الذي تقرر فيه محكمة الجنايات الدولية فتح تحقيق في جرائم الاحتلال الصهيوني ضد شعبنا، تستعد دول عربية لاستقبال رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو في عواصمها".

واعتبر القانوع أن الزيارات المرتقبة لرئيس وزراء الاحتلال نتنياهو لبعض الدول العربية المطبعة معه، تشكل غطاءً لجرائمه، وخدمة لأجنداته السياسية التي تستهدف قضيتنا.

وأمس الأربعاء، أعلنت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية، فاتو بنسودة، في بيان، "بدء مكتب المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية في إجراء تحقيق يتعلق بالوضع في فلسطين".

وفي 2018، قدّمت السلطة الفلسطينية طلب إحالة إلى "الجنائية الدولية" لملف جرائم إسرائيلية تضمن 3 قضايا وهي: الاستيطان، والأسرى، والعدوان على غزة بما فيه انتهاكات "مسيرة العودة وكسر الحصار" الحدودية.

وأصدرت المحكمة الجنائية الدولية، قرارا في الخامس من شباط/ فبراير الماضي، يقضي بأن المحكمة (مقرها لاهاي)، لها ولاية قضائية على الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967م وهي قطاع غزة والضفة الغربية بما فيها "القدس الشرقية"، ما يمهد الطريق للتحقيق في جرائم حرب فيها.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.