"حماس": لم نقدم أي طعن ضد أي قائمة لتوفير التنافس الحر

أكدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" وقائمة القدس موعدنا، أنها لم تقدم أي طعن ضد أي قائمة مترشحة لانتخابات المجلس التشريعي الفلسطيني "المرحلة الأولى من انتخابات المجلس الوطني الفلسطيني".

وقالت "حماس" في تصريح صحفي، اليوم الخميس، إنها لم تقدم أي طعن "إيماناً منا بضرورة توفير أجواء التنافس الحر والشريف بين أبناء شعبنا، واحتراماً منا لجميع القوائم المترشحة، وثقةً منا بأن الانتخابات مدخل للوحدة والعمل المشترك، وصولاً إلى ترتيب البيت الفلسطيني بمشاركة المكونات الوطنية كافة.

وانتهت عصر اليوم، مهلة استقبال طلبات الاعتراض على أسماء القوائم والمرشحين التي حددتها لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية.

وقالت اللجنة في بيان: "إنها استلمت حتى مساء الأربعاء 4 اعتراضات، وجرى الرد عليها".

وأشارت إلى أنها قامت بالتنسيق مع الجهات المعنية لضمان استمرار فتح مكاتبها في القطاع لاستقبال طلبات الاعتراض، مع الالتزام بإجراءات الوقاية.

وأكدت أنه يحق لكل ناخب أو قائمة أو مرشح تقديم اعتراض أو شكوى حول مخالفة أي من القوائم أو المرشحين لشروط الترشح، على أن يُرفَق الاعتراض بما يؤيد ويثبت صحته، وذلك وفق الإجراءات وعلى النموذج المخصص.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.