وفاة بوتفليقة .. الرئيس الأطول حكمًا للجزائر

أعلنت السلطات الرسمية الجزائرية، اليوم السبت، وفاة رئيس البلاد السابق عبد العزيز بوتفليقة عن عمر ناهز 84 عاما.

وتولى بوتفليقة رئاسة الجزائر منذ عام 1999، وحتى نيسان/أبريل 2019؛ حيث غادر الحكم إثر حراك شعبي ضد استمراره في الحكم بعد فوزه بولاية رئاسية خامسة.

وفاز بوتفليقة بأربع ولايات رئاسية، ما جعله أكثر رؤساء الجزائر مكوثا في الحكم، رغم أنه عانى من آثار جلطة دماغية تعرض لها عام 2013، وأفقدته القدرة على الحركة والكلام.

 ومنذ مغادرته الحكم، كان يقيم بوتفليقة في مقر إقامته الطبية في مدينة زرالدة (غرب العاصمة الجزائرية).

والرئيس الراحل، هو سابع حاكم للجزائر منذ نيل استقلالها عن فرنسا عام 1962، وهو أصغر شخص تولى منصب وزير في بلاده، عندما كان وزيرًا للشباب والرياضة وعمره 25 عامًا.

 ولد بوتفليقة في آذار/ مارس 1937، وقاتل الاحتلال الفرنسي مع الثوار الجزائريين عام 1956، وكان أحد قياديي جبهة القتال ضد الجيش الفرنسي.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.