إصابة العشرات خلال قمع الاحتلال مسيرة دعم للأسرى في الخليل

أُصيب عشرات الفلسطينيين، اليوم الأحد، بجروح وحالات اختناق، خلال قمع قوات الاحتلال مسيرة دعم للأسرى في مدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية المحتلة.
وانطلقت المسيرة من أمام جامعة الخليل باتجاه المدخل الشمالي للمدينة؛ حيث حمل المشاركون فيها الأعلام الفلسطينية، ورددوا هتافات تطالب بالإفراج عن الأسرى المضربين عن الطعام رفضاً لاعتقالهم الإداري.
وقمعت قوات الاحتلال المسيرة لدى وصولها إلى المدخل الشمالي للخليل، عبر إطلاق الرصاص المعدني وقنابل الغاز المسيل للدموع تجاه المحتجين، الذين رشقوا بدورهم القوات بالحجارة والعبوات الفارغة، وأشعلوا النار في إطارات مطاطية.
وتعامل مسعفون ميدانيون مع عشرات المصابين بالرصاص المعدني وبحالات اختناق، جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع، وتم تحويل عدد منهم للعلاج في المستشفى.
ويواصل سبعة أسرى إضرابهم المفتوح عن الطعام، رفضاً لاعتقالهم الإداري، أقدمهم كايد الفسفوس المضرب لليوم 102، ومقداد القواسمي منذ 95 يوماً، وعلاء الأعرج منذ 78 يوماً، وهشام أبو هواش منذ 69 يوماً، وشادي أبو عكر منذ 61 يوماً، وعياد الهريمي منذ 32 يوماً، وآخرهم الأسير رأفت أبو ربيع المضرب منذ ثمانية أيام.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.