عباس: استمرار تقويض "حل الدولتين" سيضطرنا للذهاب إلى خيارات أخرى

قال رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، إن "استمرار دولة الاحتلال بتقويض خيار حل الدولتين، سيجعلنا مضطرين للذهاب إلى خيارات أخرى"، إلا أنه لم يسمِّ هذه الخيارات.

وأضاف عباس في كلمة مسجلة بثت خلال مؤتمر نظمته جامعة القدس المفتوحة بمدينة البيرة، بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني: "إذا لم يتراجع الاحتلال عن ممارساته، واتخاذ قرارات حاسمة سنبحثها في المجلس المركزي لمنظمة التحرير القادم الذي سينعقد في مطلع العام المقبل".

وتابع: "لن نقبل ببقاء الاحتلال لأرضنا وشعبنا للأبد، وبواقع الأبرتهايد الذي تطبقه سلطات الاحتلال، ولا بقهرها لشعبنا وممارساتها العدوانية".

وجدد عباس دعوته إلى "تحقيق السلام العادل والشامل وفق حل الدولتين وقرارات الشرعية الدولية، وتحت رعاية اللجنة الرباعية الدولية".

وكانت الجمعية العامة للأمم المتحدة قد أقرت في عام 1977، الاحتفال بالتاسع والعشرين من تشرين الثاني/نوفمبر، كيوم عالمي للتضامن مع الفلسطينيين.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.