هيئات مصرية: الشعب الفلسطيني يواجه أكبر جريمة ترتكب بحق الإنسانية

أكدت "اللجنة الوطنية لنصرة فلسطين" في مصر، اليوم السبت، أن "التنازلات التي تقدمها الأنظمة العربية للاحتلال، قد زادته غطرسة تجاه أهلنا في فلسطين، فتصاعدت الاعتداءات وهدم المنازل في القدس".

وقالت اللجنة (تضم 18 حزباً ونقابة وكتلة سياسية مصرية)، في بيان اطلعت "قدس برس" عليه: إن "الشعب الفلسطيني يواجه وحده أكبر جريمة ترتكب في حق الإنسانية، بإخلاء وهدم المنازل في حي الشيخ جراح بالقدس، فيما تهرول دول عربية نحو التطبيع المخزي والمجاني مع الاحتلال".
 
وأوضحت أن "ما قام به الاحتلال من هدم منازل الفلسطينيين بحي الشيخ جراح، استهزاء بكل الأنظمة العربية، ويعصف بقواعد القانون الدولي".
 
ودانت اللجنة، ما وصفته بـ"الصمت والعجز العربي"، مطالبةً "الأنظمة بالتوقف عن التسابق نحو نيل الرضا الأمريكي والإسرائيلي، وتقديم الدعم اللازم لتعزيز صمود شعبنا الفلسطيني".
 
ودعت "الأنظمة العربية كافة، إلى وقف التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، بما فيها غلق سفاراته وطرد سفراء الكيان"، وفق البيان.
 
واللجنة الوطنية لنصرة فلسطين، "تهدف إلى مساندة الصمود والمقاومة الفلسطينية المشروعة ضد الاحتلال الإسرائيلي، على كل الأرض الفلسطينية من النهر إلى البحر، بكل السبل المتاحة، الإعلامية والسياسية، الشعبية والنخبوية، المادية والمعنوية"، وفق بيان التأسيس.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.