"حماس" تطالب بتحقيق دولي في جريمة قتل الصحفية أبو عاقلة

طالبت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، اليوم الخميس، بلجنة تحقيق دولية في جريمة قتل الصحفية شيرين أبو عاقلة.

وقال الناطق باسم "حماس"، فوزي برهوم، في تصريح مكتوب تلقته "قدس برس"، إن "قرار الاحتلال عدم فتح تحقيق في الجريمة، لن يعفيه من المسؤولية".

وأضاف برهوم: "قرار ما يسمى بالمدعية العسكرية الإسرائيلية، تومر يروشالمي، عدم فتح تحقيق في اغتيال مراسلة الجزيرة، دليل على سادية ووحشية الاحتلال القائم على القتل بدم بارد، وعدم الاكتراث بالقوانين والمجتمع الدولي".

وحمّل الناطق باسم "حماس"، "المجتمع الدولي، مسؤولية تاريخية عن تقصيره في محاسبة مجرمي الحرب الصهاينة، الذين تلطخت أيديهم بدماء شعبنا الفلسطيني".

وأكد برهوم "عدم ثقة حركته، بأي لجان تحقيق تشرف عليها حكومة الاحتلال".

ودعا "المؤسسات الدولية إلى التحرك العاجل، لمحاكمة قادة الاحتلال على هذه الجريمة وكل جرائمهم وانتهاكاتهم بحق شعبنا الفلسطيني، كمجرمي حرب أمام محكمة الجنايات الدولية".

وأعلن جيش الاحتلال، اليوم الخميس، أنه لا ينوي فتح تحقيق جنائي بخصوص مقتل أبو عاقلة، التي اغتيلت الأسبوع الماضي، برصاص قناص جندي إسرائيلي، خلال تغطيتها اقتحام حي الجابريات، القريب من مخيم جنين (شمال الضفة).

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.