الاحتلال يعتقل 26 فلسطينيًا من الضفة الغربية

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الخميس، 26 فلسطينيًا، في حملة دهم وتفتيش واسعة شنتها على الضفة الغربية المحتلة.

ففي جنين (شمالاً)، اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر أنور حامد أبو بكر، والشابين عرفات فايز عمارنة، وعرب خالد قبها، أثناء مرورهم على حاجز "دوتان" العسكري قرب بلدة يعبد جنوب المدينة.

وفي قلقيلية (شمالاً)، اعتقلت قوات الاحتلال كلاً من: باسم سعسع (60 عامًا)، ومحمد خضر (49 عامًا)، ومحمد خدرج (35 عامًا)، وأربكان محمد طبسية (26 عامًا)، وبراء إياد حماد (25 عامًا)، وأنس مالك داود (24 عامًا).

وفي نابلس (شمالاً)، اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر محمد لافي، من بلدة حوارة جنوبًا.

ومن رام الله (وسط)، اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر يوسف رائد حامد (20 عامًا) من بلدة سلواد (شمال شرق)، ورائد شوامرة من المدينة.

وفي الخليل (جنوبًا)، اعتقلت قوات الاحتلال كلاً من: عبد المنعم جرادات، ونجله باسل (15 عامًا)، وبشار إدريس جرادات، وجهاد عمر جرادات، ونجله عمر (14 عامًا)، وعمر حمدان جرادات، وسعد نمر الفروخ، وشحادة مطور، ونجله مراد، من بلدة سعير شرق المدينة، وبشير العكل، وأنس علي الجبور، من بلدة يطا جنوبًا، وبراء مازن بلوط، وعاصم علي بلوط، وشقيقه محمد، من بلدة بني نعيم شرقًا.

وتشهد مدن الضفة الغربية اقتحامات شبه يوميه، يتخللها تنفيذ اعتقالات، واندلاع مواجهات بين جنود الاحتلال والشبان الفلسطينيين.

ويبلغ أعدد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال، نحو أربعة آلاف و700 أسير، وذلك حتّى نهاية شهر نيسان/أبريل 2022، من بينهم 32 أسيرة، و170 قاصرًا، وما يزيد عن 600 معتقل إداري.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.