تشكيل لجان حراسة شعبية لصد اعتداءات المستوطنين

أعلنت حركة "فتح" في مدينة قلقيلية شمال الضفة الغربية المحتلة، عن تشكيل لجان شعبية لحراسة المدينة في مواجهة اعتداءات المستوطنين اليهود، على غرار ما جرى مؤخراً في قرية دوما قرب نابلس.
وقال أمين سر الحركة في قلقيلية، محمود ولويل، إن "فتح اتخذت قراراً بتشكيل لجان حراسة في كل التجمعات السكنية القريبة من البؤر الاستيطاني، وذلك انسجاماً مع توجهات القيادة الفلسطينية لضمان عدم نجاح مجموعات استيطانية متطرفة من تنفيذ هجمات ضد أهلنا في كل أنحاء المدينة"، كما قال.
وأكد ولويل في بيان صحفي تلقّت "قدس برس" نسخة عنه، اليوم الخميس (6|8)، على أهمية "رفع حالة التأهب إلى أعلى درجاتها واستنفار الجهود الشعبية والرسمية ومشاركة كل قطاعات المجتمع الفلسطيني، في التصدي لأية اعتداءات محتملة بكل الوسائل المتاحة وبكافة الطرق التي شرعها القانون الدولي"، حسب البيان.
يذكر أن المستوطنين اليهود صعدوا من اعتداءاتهم وهجماتهم بحق الفلسطينيين وممتلكاتهم في الآونة الأخيرة، عقب إحراق منزل فلسطيني في قرية دوما جنوب نابلس، أدى إلى مقتل رضيع حرقاً، وتعرّض أفراد عائلته لإصابات خطيرة.

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.