أسير مقدسي يدخل عامه الاعتقالي الـ 15 في سجون الاحتلال

الأسير الفلسطيني بلال عودة

أنهى الأسير المقدسي بلال محمد عودة، اليوم السبت (8|8)، عامه الاعتقالي الـ 14 على التوالي في سجون الاحتلال الإسرائيلي، وفق ما ذكرته "لجنة أهالي الأسرى المقدسيين".
واعتقلت قوات الاحتلال المواطن عودة (37 عاماً)، بتاريخ 8 آب (أغسطس) عام 2001، على خلفية اتهامه بالانتماء لـ "الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين" والقيام بعدة أنشطة وفعاليات تتعلق بالمقاومة.
ويقضي عودة وهو من سكان حي "أرض السمار" (الذي يطلق عليه الاحتلال اسم التلة الفرنسية)، حكماً بالسجن لمدة 18 عاماً، قضى منها 14 عاماً متنقلاً بين مختلف معتقلات الاحتلال، ويقبع حالياً في سجن "النقب" الصحراوي.
ويعتبر الأسير عودة من قادة الحركة الأسيرة حيث اُختير أكثر من مرة ليكون ناطقاً باسم الأسرى، وتمكن من إكمال دراسته داخل الأسر، وحصل على درجة "الماجستير".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.