نابلس: إصابات إثر التصدي لاعتداء مستوطنين على قرية قصرة

اندلعت اليوم السبت (22|8)، مواجهات عنيفة بين قوات الاحتلال وأهالي قرية قصرة جنوب مدينة نابلس بالضفة الغربية المحتلة، خلال تصديهم لمحاولة المستوطنين اقتحام البلدة والاعتداء على عدد من المزراعين.
وأوضح رئيس مجلس قروي قصرة عبد العظيم وادي في حديث لـ"قدس برس"، أن مجموعة من مستوطني "ييش كيدشّ" اليهودية، هاجموا المنطقة الجنوبية للبلدة، واعتدوا على عدد من المزارعين والرعاة، وحاولوا سرقة مجموعة من الإنام والمواشي منهم خلال قيامهم بعملية الرعي.
وأضاف أن أهالي القرية تصدوا لاعتداء المستوطنين، واندلعت مواجهات مع القوات الاحتلال التي اقتحمت القرية لتأمين الحماية للمستوطنين المقتحمين، حيث أطلق جنود الاحتلال الرصاص المطاطي والقنابل الصوتية والمسيلة للدموع.
وأفاد رئيس المجلس القروي بأن أكثر من عشرين مواطن من أهالي القرية أصيبوا في المواجهات المستمرة، بينهم ثلاثة مواطنين أصيبوا بالرصاص المطاطي وتم نقلهم لمشافي مدينة نابلس لتلقي العلاج.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.