إصابات إثر قمع الاحتلال لمسيرة النبي صالح برام الله

قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلية اليوم الجمعة (4|9)، مسيرة سلمية تنطلق أسبوعيا من قرية النبي صالح شمال غرب مدينة رام الله، تنديدا بالاستيطان.
وقالت مصادر محلية، إن قوات جيش الاحتلال أطلقت أعيرة الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت والغاز المسيلة للدموع صوب المشاركين في المسيرة، ممّا أسفر عن إصابة عدد منهم بحالات اختناق وإغماء.
وفي السياق ذاته، ادّعى جيش الاحتلال إصابة اثنين من جنوده بجروح طفيفة نتيجة تعرضهما للرشق بالحجارة خلال قمع مسيرة النبي صالح.
وأوضحت مصادر عبرية، أن جيش الاحتلال قام بنقل جندي مصاب إلى المستشفى بواسطة سيراة إسعاف لتلقي العلاج، فيما تم إسعاف الآخر ميدانيا.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.