اجتماع بين عباس والسيسي بحضور مسؤولي مخابرات الطرفين

السيسي وعباس

عقد رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس اليوم الخميس (10|9)، جلسة مباحثات مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، تناولت تطورات الأوضاع الخاصة بالقضية الفلسطينية، والقضايا ذات الاهتمام المشترك.
وتناول اللقاء الذي عقد بمقر رئاسة الجمهورية المصرية، تنسيق المواقف تحضيرا للدورة العادية المقبلة للجمعية العامة للأمم المتحدة، والمقررة في نهاية شهر أيلول (سبتمبر) الجاري، بالإضافة إلى السياسات إسرائيل التهويدية في القدس، لتمرير المخطط الزماني والمكاني للمسجد الأقصى المبارك.
وصف الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، اللقاء الذي جرى اليوم الخميس (10|9) بين عباس والسيسي بـ "المهم والاستراتيجي"، وأشار إلى أنه تم الاتفاق على خطوات سياسية محددة في كافة المجالات في المرحلة المقبلة، الأمر الذي سينعكس إيجابا على القضية الفلسطينية.
ونقل مصدر فلسطيني تابع للسلطة عن أبو ردينة، تأكيده "أن الرئيس السيسي أكد على دعم بلاده للرئيس عباس وللشرعية الفلسطينية في كافة المحافل والمؤتمرات الدولية".
ولم يذكر أبو ردينة ولا المصدر الفلسطيني أية تفاصيل عن الموضوعات التي تم الحديث بشأنها، غير أن حضور رئيسي جهاز المخابرات الفلسطيني والمصري للمحادثات يؤكد أن الملف الأمني على رأس مباحثات الرئيسين المصري والفلسطيني.
ورافق عباس في جلسة المباحثات بالإضافة إلى أبو ردينة، رئيس جهاز المخابرات اللواء ماجد فرج، والمستشار الدبلوماسي للرئيس مجدي الخالدي، وسفير السلطة في مصر ومندوبها الدائم في الجامعة العربية جمال الشوبكي.
كما حضر الجلسة من الجانب المصري: وزير الخارجية سامح شكري، ورئيس جهاز المخابرات العامة المصرية الوزير خالد فوزي، والمتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية المصرية السفير علاء يوسف.
وكان عباس قد التقى في وقت سابق اليوم الخميس بمقر إقامته في قصر الضيافة في العاصمة المصرية القاهرة، وزير الخارجية المصري سامح شكري، وأطلعه على آخر مستجدات الأوضاع في الأرض الفلسطينية، والمأزق الذي وصلت إليه العملية السياسية جراء تعنت الحكومة الإسرائيلية، بالإضافة الى الانتهاكات الإسرائيلية بحق القدس والمسجد الأقصى، ومحاولتها لتحويل الصراع السياسي إلى ديني، بفعل اقتحامات المستوطنين اليومية لباحات المسجد الأقصى.

أوسمة الخبر مصر فلسطين علاقات لقاء

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.