"المقاومة الوطنية" تستعد للرد على أي تصعيد في القدس

أعلنت "كتائب المقاومة الوطنية"، الجناح العسكري لـ "الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين"، عن حالة "الاستنفار التام في صفوف وحدات النخبة القتالية المنتشرة في المواقع المتقدمة  لها على ثغور قطاع غزة، رداً على التصعيد الإسرائيلي الخطير في القدس المحتلة".
وحذرت "المقاومة الوطنية" في بيان لها اليوم الأربعاء (16|9) من "انفجار الأوضاع في قطاع غزة والضفة الفلسطينية، جراء استمرار اقتحام الاحتلال لباحات المسجد الأقصى، والاعتداء على المقدسيين، في محاولة إسرائيلية بائسة لفرض التقسيم الزماني والمكاني على المسجد الأقصى".
وأكدت أن ما يجري في القدس "يتطلب من كافة فصائل المقاومة الفلسطينية التوحد والاستعداد، ووضع كافة الخيارات لتوجيه ضرباتها الموجعة للاحتلال الإسرائيلي في عمق داره واستهداف جنوده ومستوطنيه".
وشددت  كتائب المقاومة الوطنية على أن اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى "يتطلب الإسراع في تشكيل جبهة مقاومة موحدة بمرجعية سياسية واحدة، وتشكيل غرفة عمليات مشتركة للدفاع شعبنا الفلسطيني، والتصدي لاعتداءات الاحتلال على الأرض والمقدسات".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.