محدّث| الحكومة المصرية الجديدة تؤدي اليمين الدستورية

أدّى وزراء الحكومة المصرية الجديدة برئاسة شريف إسماعيل، صباح اليوم السبت (19|9)، اليمين الدستورية أمام الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وبلغ أعضاء الحكومة الثانية في عهد السيسي الذي يشغل منصب رئيس الجمهورية المصرية منذ الانقلاب على حكم الرئيس المنتخب محمد مرسي في يونيو (حزيران) العام الماضي، 33 عضوا، بخلاف الحكومة الأولى التي كان قوامها 36 عضوا.

وشهد التشكيل الحكومي عدة تغييرات في عدد من الحقائب الوزارية، منها وزارة الثقافة والتجارة والصناعة والتعليم العالي والاتصالات، فضلا عن دمج وزارات أخرى، حيث تقرّر دمج وزارتي الصحة والسكان، والتعليم الفني مع التربية والتعليم، ووزارة البحث العلمي مع التعليم العالي.

وأدّى حلمي النمنم اليمين وزيرا للثقافة، وطارق قابيل وزيرا للتجارة والصناعة، ونبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة للهجرة وشئون المصريين في الخارج، وياسر القاضي وزيرا للاتصالات، وسحر نصر وزيرة التعاون الدولي، وسعد الجيوشي للنقل، وعصام فايد للزراعة.

كما أدى أشرف الشيحي اليمين الدستورية وزيرا للتعليم العالي والبحث العلمي، وجمال سرور وزيرا للقوى العاملة، وطارق الملا وزيرا للبترول، والهلالي الشربيني وزيرا للتعليم والتعليم الفني، ومجدي العجاتي وزيرا للشؤون القانونية ومجلس النواب، ومحمد العصار وزيرا للانتاج الحربي، وأحمد زكي بدر وزيرا للتنمية المحلية وهشام زعزوع وزيرا للسياحة.

ولم تطرأ أيّة تغييرات على باقي الوزارات ومنها السيادية؛ الخارجية والداخلية والعدل والدفاع.

وفي السياق ذاته، أصدر السيسي قرارا بتعيين رئيس الحكومة السابقة إبراهيم محلب مستشارا لرئيس الجمهورية المشروعات القومية.

كما قرّر الرئيس المصري تعيين المستشار نبيل صادق بمنصب النائب العام، خلفا للمستشار هشام بركات الذي قتل في تفجير سيارة مفخخة في حزيران (يونيو) الماضي.

واغتيل النائب العام السابق في تفجير استهدف موكبه في حي مصر الجديدة بالقاهرة بتاريخ 29 حزيران (يونيو) الماضي.

أوسمة الخبر مصر الحكومة السيسي مرسي

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.