"سيريزا" اليساري يتصدر الانتخابات البرلمانية اليونانية

تصدر ائتلاف اليسار الراديكالي "سيريزا" الذي يتزعمه أليكسيس تسيبراس، نتائج الانتخابات البرلمانية اليونانية المبكرة التي جرت أمس الأحد 20 أيلول (سبتمبر)، بعد حصوله على نسبة 35.47 في المائة من الأصوات بعد فرز 99.32 في المائة  منها.

وبحسب ما أعلنت عنه وزارة الداخلية اليونانية، فإن نسبة المشاركة في عملية الانتخابات قد بلغت 55 في المائة، وأن سيريزا فاز بـ 35.47 في المائة من الأصوات، وضمن 145 مقعدا في البرلمان، فيما حلّ حزب "الديمقراطية الجديدة" المحافظ في المرتبة الثانية، بحصوله على 28.09 في المائة من أصوات الناخبين، وهو ما يعني حصوله على 75 مقعدا برلمانيا، كما احتل حزب "الفجر الذهبي" المركز الثالث بنسبة 6.99 في المائة من الأصوات، وفاز بـ 18 مقعدا في البرلمان.

وأشارت الأرقام الرسمية، إلى فشل حزب "الاتحاد الشعبي" الذي شكلّه المنشقّون عن "سيريزا"، في تخطي نسبة الحسم البرلمانية المتمثلة بـ 3 في المائة، حيث أنه حصل على 2.86 في المائة من الأصوات.

ويتعين على أي حزب في اليونان الفوز بـ 151 مقعدا على الأقل من أصل 300 إجمالي مقاعد البرلمان من أجل تحقيق الأغلبية التي تمكنه من تشكيل حكومة بمفرده، وهو ما يعني حصوله على 40% في المائة من الأصوات على الأقل.

وألمح تسيبراس في كلمة له عقب انتهاء الانتخابات، إلى إمكانية التعاون بين حزبه وحزب اليونانيين المستقلين بزعامة " بانوس كامينوس" وتشكيل حكومة إئتلافية.

واحتل سيريزا المركز الأول في الانتخابات التي جرت في 25 كانون الأول/ يناير الماضي، وشكل حكومة ائتلافية مع حزب اليونانيين المستقلين، المعارض لتدابير التقشف المقترحة من قبل الاتحاد الأوروبي.

إلى ذلك، ذكرت وكالة الأنباء اليونانية الرسمية أن تسيبراس زعيم "سيريزا" سيقابل في وقت لاحق اليوم الاثنين (21|9)، الرئيس براكوبيس بافاوبولوس الذي سيكلفه بتشكيل حكومة، ومن بعدها سيؤدي اليمين الدستورية كرئيس للوزراء، مضيفة أن أعضاء الحكومة الجديدة سيؤدون اليمين الدستورية يوم غد الثلاثاء.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.