ما هي مكاسب لبنان في حال بدئه باستخراج الغاز من المتوسط؟

وصل الاحتلال الإسرائيلي ولبنان إلى مرحلة وصفت بـ”الحيوية” في محادثاتٍ غير مباشرة، بشأن حقول الغاز الطبيعي في المنطقة البحرية المتنازع عليها، فيما تشير الأنباء إلى أن الطرفين “أقرب من أي وقت مضى” للتوصل إلى اتفاق.

وقال الباحث في الشأن اللبناني، محمد أبو ليلى، إنه “إن تم الإتفاق على صيغة تتناسب مع مطالب لبنان، وحصل عليها، وأحسن استعمالها بشكل عملي، ستؤدي حتمًا إلى تطوير عملية النمو والتنمية على حد سواء، وفي كل المجالات”.

وأضاف أبو ليلى لـ”قدس برس” أن التنمية ستشمل الجوانب “الاقتصادية والمالية والنقدية، وأيضًا الاجتماعية والمعيشية”، مشيرًا إلى أنها “ستكافح البطالة وتؤمن مدخولاً فرديًا كبيرًا يسهم في تحسين الدخل القومي”.

وأكد أن “اتمام لبنان لعملية ترسيم الحدود يُعد، من الناحية الجيواقتصادية، مدخلاً أساسيًا لاستعمال موارده الاقتصادية من النفظ والغاز في المنطقة الحدودية، وبذلك سيحصل انعكاس ايجابي مباشر على التنمية في المنطقة الحدودية”.

وأوضح أن “استخراج النفط والغاز من شأنه أن يؤمن للبنان موارد مادية تقدّر بحوالي مليار ونصف إلى مليارين دولار أمريكي في السنة لإنتاج الكهرباء”.

وأشار إلى أن ذلك “سينقل لبنان من مستوى اقتصادي واجتماعي سيء ورديء، إلى مستوى آخر متماسك ومتين، بعد استغلال إمكاناتها في إنشاء اقتصاد مستدام وبنيوي يعتمد على تطوير القطاعات الإنتاجية في الزراعة والصناعة والتكنولوجية الحديثة”.

وأردف أن “استخراج النفط والغاز سيسهم في مساعدة لبنان على التخفيف من حدة ديونه”، مضيفًا: “مع مرور الوقت؛ سيتحقق فائض في الموازنة العامة وتختفي المديونية، ولن يعود لبنان بحاجة إلى الاستدانة أو الارتهان إلى صندوق النقد الدولي أو العربي”.

وبيّن أبو ليلى في حديثه لـ”قدس برس” أن من شأن ذلك “الاسهام في ارتفاع الدخل القومي والفردي، ما سيعزز ويطور القدرة التنافسية للإنتاج المحلي”.

وربط الباحث ذلك بـ”الدخول في مرحلة القضاء على الركود الاقتصادي الذي يمر به لبنان منذ سنوات، مع تحوّل نحو مرحلة عودة النمو وتفعيل الدورة الاقتصادية”.

واعتبر أن البدء باستخراج الغاز وتصديره “سيساهم في تحسين قدرة الدولة اللبنانية على تطوير الإنفاق العام، سواء من خلال النفقات العادية المرتبطة بالرواتب والأجور والتقديمات الاجتماعية، أو من جهة النفقات التجهيزية من خلال الإنفاق الاستثماري على المشاريع البنى التحتية”.

ولفت إلى أن ذلك “سيقود إلى الحد من الاستيراد، فلبنان يستورد حاليًا أكثر من 85 في المائة من استهلاكه وحاجاته المتنوعة، مما أوقعه في عجز كبير على صعيد الميزان التجاري”.

واستطرد قائلاً إن استخراج النفط “سيحتاج إلى جلب شركات متخصصة، ومعها موظفون أجانب برواتب عالية، وهم يحتاجون إلى المسكن والملبس والأكل، ما سيدفع الطلب على هذه الموارد، ويسهم في توفير عملة صعبة تنعش الاقتصاد اللبناني، من الناحتين الاقتصادية والاجتماعية”.

أما على صعيد القطاع السياحي، رأى أبو ليلى أن البدء باستخراج الغاز وتصديره “سيخلق فرصًا جديدة للاستثمار في مجالات الفنادق والمطاعم والمقاهي والنقل، بما يعزز الحركة التجارية والدورة الاقتصادية، ويوجِد موارد اقتصادية ومالية ونقدية للدولة اللبنانية”.

تجدر الإشارة إلى أن الرئيس اللبناني ميشال عون، تسلّم اليوم السبت، عرضًا خطيًا من الوسيط الأمريكي لترسيم الحدود البحرية بين لبنان والاحتلال الإسرائيلي، آموس هوكشتاين، يتعلق بالمقترح الأمريكي لحل النزاع.

وأوردت القناة /12/ العبرية أن “الطاقم الأمني الإسرائيلي سيصادق الأسبوع المقبل على اتفاق ترسيم الحدود مع لبنان، لينهي بذلك توترا بين الطرفين وتهديدات متبادلة وصلت إلى التلويح بالخيار العسكري.

ويتنازع لبنان والاحتلال الإسرائيلي على منطقة بحرية غنية بالنفط والغاز في البحر الأبيض المتوسط، تبلغ مساحتها 860 كيلومترًا مربعًا، ويقع حقل “كاريش” ضمن هذه المنطقة.

وتتوسّط الولايات المتحدة في مفاوضات غير مباشرة بين الطرفين، في سبيل تسوية النزاع وترسيم الحدود البحرية.

تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
إعلام عبري: السلطة الفلسطينية أحبطت عمليات نوعية ضد الاحتلال شمال الضفة
نوفمبر 27, 2022
أكد إعلام عبري أن الأجهزة الأمنية في السلطة الفلسطينية، أحبطت تنفيذ خلايا مقاومة عمليات نوعية ضد أهداف إسرائيلية، بعد عثورها على عبوات ناسفة مجهزة للتفجير. وكشفت القناة /11/ العبرية، مساء اليوم الأحد، أن “الأجهزة الأمنية الفلسطينية عثرت على عبوات ناسفة كبيرة الحجم، في مدينتي طوباس وجنين (شمال الضفة)، كانت مخصصة لتنفيذ عمليات تفجيرية في إسرائيل”.
الاحتلال يمنع أسيرا محررا من التواصل مع 11 مقدسيا لـ4 أشهر
نوفمبر 27, 2022
قالت مصادر حقوقية فلسطينية، إن سلطات الاحتلال أصدرت اليوم الأحد، قرارا عسكريا جائرا بحق الأسير المقدسي المحرر ماجد الجعبة. وأوضحت المصادر لـ”قدس برس”، أن القرار يمنع الجعبة من التواصل بشكل مباشر أو غير مباشر مع 11 مواطنا مقدسيا لغاية 26 آذار/مارس القادم، وجلهم من الأسرى المحررين، الذين سبق لهم أن اعتقلوا بسبب نشاطهم الديني والاجتماعي
إعلام عبري: خلل تقني يوقف حركة القطارات في “إسرائيل”
نوفمبر 26, 2022
أكدت وسائل إعلام عبرية، توقف حركة القطارات في فلسطين المحتلة مساء اليوم السبت، بسبب خلل تقني، لم تحدد مركزه بعد. وذكرت صحيفة /معاريف/ العبرية، أنّ حركة القطارات توقفت بسبب خلل غير معتاد في حاسوب الإشارات المركزي. وقالت القناة /12/ العبرية، إنّه تم إلغاء جميع الرحلات المخطط لها في قطار “إسرائيل”، حتى الساعة 9 من مساء
مقتل مستوطن ثانٍ متأثراً بجروحه في عملية القدس التفجيرية
نوفمبر 26, 2022
ارتفع عدد قتلى عملية القدس التفجيرية إلى اثنين، بعد الإعلان رسميا، مساء اليوم السبت عن مقتل إسرائيلي آخر، متأثراً بجروحه التي أصيب بها في تفجيرات الأربعاء الماضي. وبحسب موقع /واي نت/ العبري، فإن القتيل “يبلغ من العمر (50 عاما) وهو المستوطن تيدسا تشوما من أصول إثيوبية”. وقُتل الأربعاء الماضي، مستوطن إسرائيلي، وأصيب 19 آخرون بجروح
رئيس استخبارات الاحتلال السابق يتوقع انتفاضة ثالثة “لا مثيل لها”
نوفمبر 26, 2022
توقع الرئيس السابق لشعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية “أمان”، تامير هايمان، أن “تواجه إسرائيل خطر اندلاع انتفاضة فلسطينية ثالثة، لم يسبق لها مثيل”. وقال هايمان، في تحليل نشره موقع /قناة 12/ العبرية، اليوم السبت، إنّ “إسرائيل تقف أمام مجموعة من الظروف، التي تزيد من فرص اندلاع هذه الانتفاضة”. وحذر من أنّ شنّ “حملة عسكرية في الضفة
صحيفة عبرية تكشف عن استعدادات إسرائيلية للتصعيد في الضفة الغربية
نوفمبر 24, 2022
كشفت صحيفة /يديعوت احرونوت/ العبرية، مساء اليوم الخميس، عن استعدادات تقوم بها وزارة جيش الاحتلال لتصعيد واسع النطاق في الضفة الغربية. وأوضحت الصحيفة، أن وزارة الجيش أعلنت عن نيتها شراء  50 عربة مصفحة بشكل عاجل، لاستخدامها في الضفة الغربية. وأشارت إلى أن صفقة شراء العربات المصفحة ستكون بعشرات الملايين من الشواكل، لافتة أن ذلك يأتي