"عرين الأسود": حققنا إصابات بالغة بين جنود الاحتلال في نابلس

قالت إنها تجهزت لأمر جلل

أعلنت مجموعة "عرين الأسود" الفلسطينية المسلحة، تمكنها صباح اليوم، من إفشال مخططات الاحتلال الإسرائيلي، خلال اقتحام مدينة نابلس (شمال الضفة).

وأكدت المجموعة، في بيان صحفي تلقته "قدس برس" الأربعاء، أنها والفصائل الفلسطينية الأخرى، كشفت مخططات الاحتلال، واشتبك مقاتلوها مع القوات الخاصة الإسرائيلية، "ببنادقهم الطاهرة، والعبوات المباركة".

وقالت إنها حققت إصابات بالغة في جنود جيش الاحتلال، مشيرة إلى أنه "لم يصب أي أسد من أسود العرين أو المقاومة بأي أذى".

وحذرت "العرين" الاحتلال من الغدر بمقاتليها باختيار ساعات الفجر لتنفيذ مخططاته، قائلة: "إنا كنا نعلم بأمر جلل، وتجهزنا له جيداً، وحذرنا منه، وأعلنّا النفير، وحاصرناكم - ولم تحاصرونا - في كل زقاق وفي كل بيت".

وشددت على أن "يقظة أبناء العرين، ويقظة المقاومة؛ كان لها الدور في اكتشاف القوات الخاصة عند الساعة السادسة من فجر اليوم"، قائلة للاحتلال إن "حربنا معكم طويلة فانتظروا إنا منتظرون".

وسخرت المجموعات من تصريح سابق لقائد "اليمام" (وحدة خاصة تتبع للجيش الإسرائيلي) قال فيه "إن العرين ينتهي عندما ندخل البلدة القديمة"، مؤكدة أن "العرين وشعب العرين" هم من سيحاصر الاحتلال، وأنه "لا نوم بعد اليوم".

وذكرت صحيفة /معاريف/ العبرية، صباح اليوم الأربعاء، أن القوات الإسرائيلية الخاصة فشلت باعتقال أحد المطلوبين الفلسطينيين من مجموعة "عرين الأسود" في نابلس.

وقال المراسل العسكري للصحيفة، إن قوات الجيش الإسرائيلي دخلت صباح اليوم إلى البلدة القديمة بنابلس، لكنها فشلت باعتقال المطلوب الفلسطيني، كما تعرضت القوات لإطلاق نار كثيف من قبل مسلحين فلسطينيين في البلدة.

وأصيب أربعة فلسطينيين، أحدهم بالرصاص الحي، وآخرون بالشظايا، خلال اقتحام المدينة من عدة محاور، حسب بيان مقتضب لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني.

يشار إلى أن “عرين الأسود” مجموعات فلسطينية مقاوِمة، نشطت في مدينة نابلس ومحيطها، رداً على جرائم الاحتلال ومستوطنيه بحق الفلسطينيين وأراضيهم وممتلكاتهم، التي تتعرض لاعتداءات شبه يومية.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
الاحتلال يصادق على بناء 1200 وحدة استيطانية في القدس
فبراير 2, 2023
صادقت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، على إيداع خطتين استيطانيتين جنوب القدس المحتلة، تشمل حي الثوري، وأجزاء من أراضي جبل المكبر وصور باهر، وفي مستوطنتي "كريات يوفيل" و"أرنونا"، بإجمالي يصل إلى 1200 وحدة استيطانية. ووفق الخطة الإسرائيلية، فإنها تستهدف "شارع القدس الثوري-أبو طور، 1070 وحدة استيطانية، ستجمع بين المناطق التجارية والتوظيف والمباني العامة، فيما تشمل عند تقاطع
توجه إسرائيلي لمنح آلاف المستوطنين رخص سلاح
فبراير 2, 2023
قال موقع /0404/ العبري، إن وزير أمن الاحتلال المتطرف إيتمار بن غفير، أقر سلسلة خطوات تهدف إلى "تسريع منح رخص السلاح لعشرات آلاف المستوطنين". وبيّن الموقع المقرب من جيش الاحتلال، أن "الهدف في هذه المرحلة منح سبع عشر ألف رخصة سلاح، وذلك ضمن الطلبات التي قُدمت العام الماضي لهذه الغاية". وزعم بن غفير أن وجود
مقترح إسرائيلي لوقف اعتماد الدرجات العلمية لطلبة فلسطينيي الداخل
فبراير 1, 2023
من المتوقع أن يناقش مجلس الوزراء السياسي والأمني ​​الإسرائيلي المصغر "الكابينيت"، اقتراحا مقدماً من أحد الوزراء لرفض الاعتراف بالدرجات الأكاديمية لطلبة فلسطينيي الداخل. وكشفت هيئة البث الإسرائيلية الرسمية /كان/ أن "وزير الزراعة آفي ديختر قدم المقترح، والذي بموجبه يوقف الاحتلال الاعتراف بالدرجات الأكاديمية التي يحصل عليها فلسطينيون من الداخل الفلسطيني المحتل في المؤسسات التعليمية الفلسطينية".
"الكنيست" يصادق على قانون تهجير أسرى القدس والداخل المحتل
يناير 30, 2023
ذكرت وسائل إعلام عبرية، أن برلمان الاحتلال "الكنيست"، صادق اليوم الإثنين، بالقراءة الأولى على قانون يحرم أسرى الداخل المحتل عام 48 والقدس من الجنسية أو الإقامة. وقالت صحيفة /يسرائيل هيوم/ العبرية على موقعها: إن "مشروع القانون ينص على أن وزير الداخلية سوف يسحب الجنسية الإسرائيلية أو الإقامة من الأسير الذي أدين بتنفيذ عمليات ضد أهداف
الاحتلال يعتقل عائلة منفذ عملية سلوان
يناير 28, 2023
اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، عائلة منفذ عملية سلوان، جنوب المسجد الاقصى المبارك. وأفادت مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال داهمت منزل عائلة الطفل محمد عليوات (13 عاما)، الذي تتهمه بتنفيذ عملية إطلاق نار في بلدة سلوان، واعتقلت والده، ووالدته، وشقيقه. وأضافت أن قوات الاحتلال أطلقت قنابل الغاز والصوت خلال مواجهات اندلعت في البلدة، عقب
إعلام عبري: زيادة هائلة في اتصالات الإسرائيليين طلبا للدعم النفسي
يناير 28, 2023
أفادت وسائل إعلام عبرية، اليوم السبت، أن "هناك زيادة في عدد المكالمات التي وردت على خط الدعم النفسي للإسرائيليين، في أعقاب عملية أمس"، بمدينة القدس المحتلة. ونقل موقع /واي نت/ العبري، عن المسؤولة في الدعم النفسي الإسرائيلي، ميخال ليف آري، أن "هناك زيادة هائلة في الاتصالات التي ترد بعد هجوم أمس". وأشارت إلى أنّ "غالبية