"الأزهر" يحذر العالم من كارثة إنسانية غير مسبوقة في "رفح"

أدان "الأزهر الشريف" عدوان الاحتلال الإسرائيلي الذي استهدف الآمنين في مدينة رفح جنوب قطاع غزة ‏المكتظة بالنازحين، ما أدى لاستشهاد أكثر من 100 شخص نصفهم من الأطفال.

وحذّر في بيان تلقته "قدس برس"، اليوم الثلاثاء، العالم من "كارثة إنسانية ‏غير مسبوقة، حال التزام الصمت تجاه المخطط الإجرامي الخطير لاقتحام رفح، التي تؤوي نحو ‏مليون ونصف المليون نازح تركوا بيوتهم وأراضيهم من شمال غزة ووسطها وجنوبها بحثا عن ملاذٍ آمنٍ".‏

ونادى الأزهر، بضرورة الاتحاد في "مواجهة إجرام دولة الاحتلال على رفح، خاصة بعد أن صم آذانَه ‏للنداءات العالمية التي صدرت من مختلف القوى الفاعلة في المجتمع الدولي".

وأكّد أن "التخلف عن إغاثة ‏الفلسطينيين الأبرياء اليوم وليس الغد سيُودي بحياة عشرات الآلاف من الأبرياء نساء وشيوخا وأطفالا ‏وشبابا، من الفارين من نيران العدوان في جريمة إبادة جماعية جديدة تُضافُ إلى سجلِّ جرائم ‏الإبادة منذ أكثر من 75 عامًا".‏

كما طالب الأزهر، المجتمع الدولي والقوى الفاعلة بـ"تحمل المسؤولية تجاه هذا التهديد الكارثي المزدوج قتلا وإبادة ومنعا للمساعدات الإنسانية والإغاثية بشكل كاف إلى قطاع ‏غزة والقضاء على كل مظاهر الحياة في القطاع المعزول".‏

ولليوم 130 على التوالي، يواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي عدوانه على قطاع غزة، بمساندة أميركية وأوروبية، حيث تقصف طائراته محيط المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها، ويمنع دخول الماء والغذاء والدواء والوقود.

وأدى العدوان المستمر للاحتلال على غزة، إلى ارتقاء 28 ألفا و473 شهيدا، وإصابة 68 ألفا و146 آخرين، بحسب سلطات القطاع وهيئات ومنظمات أممية.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
إعلام عبري: سحب صلاحيات تخص المسجد الأقصى من بن غفير ولا تقييدات في رمضان 
فبراير 28, 2024
<div style="text-align:right">ذكرت /القناة 12/ العبرية، الأربعاء، أن مجلس حكومة الحرب "الإسرائيلية"، قرر سحب الصلاحيات التي تخص المسجد الأقصى المبارك من وزير أمن الاحتلال إيتمار بن غفير. وقالت القناة العبرية، إنه "لا تقييدات على دخول فلسطينيي أراضي عام 48 والقدس إلى المسجد الأقصى في شهر رمضان". وكانت القناة العبرية ذاتها، نقلت في وقت سابق من اليوم عن</div>
قطر وفرنسا تتعهدان بتقديم 200 مليون دولار لدعم "الشعب الفلسطيني"
فبراير 28, 2024
<div style="text-align:right">تعهدت قطر وفرنسا في بيان مشترك تلقته "قدس برس"، اليوم الأربعاء، بتقديم 200 مليون دولار لدعم الشعب الفلسطيني. وشدد البيان، عقب لقاء أمير دولة قطر، تميم بن حمد آل ثاني الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في العاصمة باريس، على "معارضة الدولتين لشن هجوم على رفح"، داعيين إلى "فتح جميع المعابر بما في ذلك شمال قطاع غزة</div>
فيديو.. "القسام" تنشر مشاهد لمعارك مع قوات الاحتلال في غزة
فبراير 28, 2024
<div style="text-align:right">نشرت كتائب "القسام" الجناح العسكري لحركة "حماس"، مساء اليوم الأربعاء، مشاهد جديدة للمعارك الدائرة بين كتائب "القسام" وقوات الاحتلال في حي الزيتون شرق مدينة غزة. وتظهر المشاهد كما في الفيديو التالي، تدمير مقاتلي "القسام" لعدد من دبابات وآليات الاحتلال بقذائف "الياسين 105" وعبوات "شواظ"، بالإضافة إلى قصف تحشدات الاحتلال بقذائف الهاون. وأكّد أحد قادة "القسام"</div>
30 ألف جندي "إسرائيلي" عانوا من اضطرابات نفسية بعد مشاركتهم بالعدوان على غزة
فبراير 28, 2024
<div style="text-align:right">كشف جيش الاحتلال الإسرائيلي، الأربعاء، أن 30 ألف جندي في صفوفه، خضعوا "لمحادثات حول اضطرابات نفسية عانوا منها على خلفية مشاركتهم في العدوان على قطاع غزة". وبحسب المعطيات الصادرة عن جيش الاحتلال، فإن "من بين الجنود ألف و703 اجتمعوا بضابط الصحة النفسية، وجرى تحويلهم لتلقي المزيد من العلاج". وأعلن جيش الاحتلال، عن إقامة مركز مختص</div>
"سرايا القدس": مقاتلونا أوقعوا 4 من جنود الاحتلال بين قتيل وجريح
فبراير 28, 2024
<div style="text-align:right">أعلنت "سرايا القدس" الجناح العسكري لحركة "الجهاد الإسلامي"، أن مقاتليها "اشتبكوا مع قوة من جيش الاحتلال، مكونة من 4 جنود، جنوبي شرق القرارة بمدينة خان يونس، جنوب قطاع غزة، وأوقعوا أفراد القوة بين قتيل وجريح". وقالت في بيان تلقته "قدس برس"، اليوم الأربعاء، إن مقاتليها "يخوضون اشتباكات ضارية مع قوات الاحتلال الإسرائيلية في منطقة عبسان</div>
"حزب الله" يعلن قصف مواقع لجيش الاحتلال الإسرائيلي
فبراير 28, 2024
<div style="text-align:right">أعلن "حزب الله" اللبناني، اليوم الأربعاء، أن مقاتليه "استهدفوا بالصواريخ مواقع وجنودا للاحتلال الإسرائيلي في محيط موقع بركة ريشا وموقعي الرمثا والسماقة في مزارع شبعا اللبنانية المحتلة وحققوا إصابات مباشرة". وأفاد شهود عيان، بإطلاق صواريخ باتجاه موقع الرمثا التابع للاحتلال، في تلال كفرشوبا المحتلة جنوب لبنان، وأن "صفارات الإنذار دوت في مناطق عدة في الجليل</div>