البرازيليون في مناطق السلطة الفلسطينية يصوتون لصالح “لولا دا سيلفا”

أظهرت نتائج تصويت أبناء الجالية البارازيلية في مناطق السلطة الفلسطينية، في انتخابات الرئاسة لبلادهم، اليوم السبت، فوز الرئيس البرازيلي الأسبق لولا دا سيلفا، بـ 572 صوتا من أصل 716، في حين حصل الرئيس الحالي جابيير بولسونارو على 52 صوتا، وذلك خلال عملية الاقتراع التي تمت داخل مقر القنصلية البرازيلية في رام الله.

في الوقت الذي أظهرت فيه نتائج الاقتراع التي تمت في مقر السفارة البرازيلية في فلسطين المحتلة، تقدم بولسونارو بنسبة 45 بالمئة، تلاه سيلفا بنسبة 33 بالمئة.

من جهته، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق، بنيامين نتنياهو إن “العلاقة بين شعب إسرائيل وشعب البرازيل ما كانت أقوى إلا تحت قيادة الرئيس بولسونارو”.

وتمنى نتانياهو، في مقطع مصور عشية التصويت في الانتخابات، أن “يكون الفوز حليف بوسلونارو في الانتخابات الرئاسية”.

و قال رئيس “المعهد البرازيلي الفلسطيني” في برازيليا، أحمد شحادة، لـ “قدس برس” إن”النتيجة غير مفاجئة” واعتبر  أن “التصويت بين لولا وبولسونارو هو تصويت لصالح أو ضد القضية الفلسطينية”.

 معللاً ذلك بأن “الرئيس الأسبق لولا دا سيلفا هو أول من اعترف بالدولة الفلسطينية، وعلى خطاه تبعته دول أمريكا اللاتينية، ومواقفه ومواقف حزبه (حزب العمال) واضحة في دعم فلسطين”.

وأضاف شحادة أن ” نتيجة التصويت في الانتخابات البرازيلية في فلسطين (مناطق السلطة) تعبر عن الصحوة في تفكير البرازيليين الفلسطينيين”، مضيفاً أن “النتائج مختلفة عن نتائج انتخابات عام 2018 التي كانت لصالح بولسونارو”.

وأكد شحادة أن “الرئيس الحالي جايير بولسونارو واضح في عدائه للقضية الفلسطينية، فهو لا يعترف أصلاً بوجود شعب فلسطيني كما صرح سابقاً”. مضيفاً أن “رسالة نتنياهو عشية الانتخابات تؤكد عمق تحالف بولسونارو مع الصهاينة” وفق ما يرى.

وتوجه اليوم السبت 156 مليون ناخب برازيلي إلى صناديق الاقتراع، للتصويت في الانتخابات الرئاسية، التي تشهد تنافساً بين الرئيس الأسبق اليساري لويس إيناسيو لولا دا سيلفا  (76 عاما) وبين الرئيس اليميني الحالي جايير بولسونارو (67 عاما) الذي يكرر التشكيك في مصداقية نظام التصويت الإلكتروني المعتمد في البرازيل.

ووفق استطلاعات الرأي البرازيلية فإن “دا سيلفا” هو الأوفر حظاً للفوز بالرئاسة.

وأظهرت دولة البرازيل منذ صعود حزب العمال إلى الحكم عام 2003، برئاسة “دا سيلفا”، دعمها الثابت للقضية الفلسطينية، واعترفت بفلسطين كدولة عام 2010.

وقادت البرزايل خلال العدوان الإسرائيلي على غزة عام 2009، تحركا دوليا لمساندة غزة، ووقف العدوان وإدانة الجرائم الإسرائيلية، وزودت القطاع بإمدادات طبية.

تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
إعلام عبري: السلطة الفلسطينية أحبطت عمليات نوعية ضد الاحتلال شمال الضفة
نوفمبر 27, 2022
أكد إعلام عبري أن الأجهزة الأمنية في السلطة الفلسطينية، أحبطت تنفيذ خلايا مقاومة عمليات نوعية ضد أهداف إسرائيلية، بعد عثورها على عبوات ناسفة مجهزة للتفجير. وكشفت القناة /11/ العبرية، مساء اليوم الأحد، أن “الأجهزة الأمنية الفلسطينية عثرت على عبوات ناسفة كبيرة الحجم، في مدينتي طوباس وجنين (شمال الضفة)، كانت مخصصة لتنفيذ عمليات تفجيرية في إسرائيل”.
الاحتلال يمنع أسيرا محررا من التواصل مع 11 مقدسيا لـ4 أشهر
نوفمبر 27, 2022
قالت مصادر حقوقية فلسطينية، إن سلطات الاحتلال أصدرت اليوم الأحد، قرارا عسكريا جائرا بحق الأسير المقدسي المحرر ماجد الجعبة. وأوضحت المصادر لـ”قدس برس”، أن القرار يمنع الجعبة من التواصل بشكل مباشر أو غير مباشر مع 11 مواطنا مقدسيا لغاية 26 آذار/مارس القادم، وجلهم من الأسرى المحررين، الذين سبق لهم أن اعتقلوا بسبب نشاطهم الديني والاجتماعي
إعلام عبري: خلل تقني يوقف حركة القطارات في “إسرائيل”
نوفمبر 26, 2022
أكدت وسائل إعلام عبرية، توقف حركة القطارات في فلسطين المحتلة مساء اليوم السبت، بسبب خلل تقني، لم تحدد مركزه بعد. وذكرت صحيفة /معاريف/ العبرية، أنّ حركة القطارات توقفت بسبب خلل غير معتاد في حاسوب الإشارات المركزي. وقالت القناة /12/ العبرية، إنّه تم إلغاء جميع الرحلات المخطط لها في قطار “إسرائيل”، حتى الساعة 9 من مساء
مقتل مستوطن ثانٍ متأثراً بجروحه في عملية القدس التفجيرية
نوفمبر 26, 2022
ارتفع عدد قتلى عملية القدس التفجيرية إلى اثنين، بعد الإعلان رسميا، مساء اليوم السبت عن مقتل إسرائيلي آخر، متأثراً بجروحه التي أصيب بها في تفجيرات الأربعاء الماضي. وبحسب موقع /واي نت/ العبري، فإن القتيل “يبلغ من العمر (50 عاما) وهو المستوطن تيدسا تشوما من أصول إثيوبية”. وقُتل الأربعاء الماضي، مستوطن إسرائيلي، وأصيب 19 آخرون بجروح
رئيس استخبارات الاحتلال السابق يتوقع انتفاضة ثالثة “لا مثيل لها”
نوفمبر 26, 2022
توقع الرئيس السابق لشعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية “أمان”، تامير هايمان، أن “تواجه إسرائيل خطر اندلاع انتفاضة فلسطينية ثالثة، لم يسبق لها مثيل”. وقال هايمان، في تحليل نشره موقع /قناة 12/ العبرية، اليوم السبت، إنّ “إسرائيل تقف أمام مجموعة من الظروف، التي تزيد من فرص اندلاع هذه الانتفاضة”. وحذر من أنّ شنّ “حملة عسكرية في الضفة
صحيفة عبرية تكشف عن استعدادات إسرائيلية للتصعيد في الضفة الغربية
نوفمبر 24, 2022
كشفت صحيفة /يديعوت احرونوت/ العبرية، مساء اليوم الخميس، عن استعدادات تقوم بها وزارة جيش الاحتلال لتصعيد واسع النطاق في الضفة الغربية. وأوضحت الصحيفة، أن وزارة الجيش أعلنت عن نيتها شراء  50 عربة مصفحة بشكل عاجل، لاستخدامها في الضفة الغربية. وأشارت إلى أن صفقة شراء العربات المصفحة ستكون بعشرات الملايين من الشواكل، لافتة أن ذلك يأتي