الإداري.. جريمة جديدة بحق الأسيرة وفاء جرار

في الوقت الذي كانت فيه عائلة الأسيرة وفاء زهدي جرار (50 عامًا)، تعيش على أعصابها وهي تنتظر أي معلومة أو اتصال يأتيها عن الحالة الصحية ونتائج العملية الجراحية التي أُجريت للأسيرة اليوم الإثنين، لبتر أجزاء كبيرة من رجليها، جرّاء الإصابة التي تعرضت لها بعد اعتقالها من قوات الاحتلال قبل نحو أسبوع، كانت سلطات الاحتلال تصدر حكما جائرا بحقها بتحويلها للاعتقال الإداري لأربعة أشهر.

يقول نجلها أمجد جرار لـ"قدس برس" إن "والدتي تعاني وضعاً صحياً خطيراً، حيث أنّها منذ نقلها إلى المستشفى منوّمة وتحت تأثير التّخدير وأجهزة التّنفس الاصطناعي، ما يثير الشكوك حول وضعها الصحيّ، قد ضاعف الاحتلال من جريمته وأصدر أمر اعتقال إداريّ بحقّها لمدة 4 شهور".

وتابع "أصيبت والدتي نتيجة تفجير عبوة محلية الصنع في الجيب العسكري الذي جرى اعتقالها فيه الثلاثاء الماضي، أثناء نقلها باتجاه الطريق الالتفافي الاستيطاني صوب مراكز التوقيف، ومنذ ذلك الحين نعاني من شح كبير في المعلومات المتعلقة بها، خاصة أنها تعاني من أمراض في القلب والغدة الدرقية وارتفاع ضغط الدم ما يلزم تقديم العلاج اللازم لها باستمرار".

وفي بيان مشترك وصل "قدس برس"، قالت "هيئة شؤون الأسرى" و"نادي الأسير"، إنّ "الاحتلال يماطل حتّى اليوم بتزويد محامي المعتقلة جرار وذويها بتقرير طبيّ مفصل وواضح عن حالتها منذ لحظة دخولها المستشفى وحتى حينه، وهناك محاولات قانونية مستمرة من أجل الحصول على هذه التّقارير، وإنّ هذه المماطلة في تزويد محاميها بتقرير طبيّ، تضاعف من الشكوك حول رواية الاحتلال عن أسباب إصابتها".
وأشار البيان إلى أنّ "المعتقلة جرار خضعت لعملية جراحية سابقة الأربعاء الماضي، لأحد رجليها ووصف الأطباء حالتها في حينه أنها طفيفة ومستقرة، ولاحقًا أوضح الأطباء للمحامي أنها "تُعاني من عدة إصابات أخرى في جسدها، ومنها كسر في إحدى الفقرات في العمود الفقري".

وتعتبر الأسيرة الفلسطينية وفاء جرار ناشطة مجتمعية ومنسقة "رابطة أهالي الشهداء والأسرى في محافظة جنين، شمال الضفة الغربية، ومرشّحة سابقًا ضمن قائمة "القدس موعدنا" التابعة لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" في الانتخابات التشريعية، وهي زوجة الأسير القيادي في "حماس" عبد الجبار جرار الذي أمضى في سجون الاحتلال 16 عامًا، ويقضي حكمًا إداريًّا لـ 6 أشهر فيها منذ السابع من شباط /فبراير الماضي.

وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت جرار بعد اقتحام منزلها في جنين، خلال العدوان الذي شنته على جنين ومخيمها منذ أسبوع، قبل أن يعلن الاحتلال عن إصابتها لاحقًا.

يُشار إلى أنه مع تحويل جرار إلى الاعتقال الإداري، فإن عدد المعتقلات إداريًا في سجون الاحتلال يرتفع إلى 26، وهن من بين ما لا يقل عن 80 معتقلة في سجون الاحتلال ومعسكراته.

يذكر أن عدد المعتقلين في سجون الاحتلال حتى بداية الشهر الجاري، بلغ أكثر من 9300 من بينهم أكثر من 3400 معتقل إداري.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
"القسام": استهدفنا غرف القيادة والسيطرة للاحتلال في محور "نتساريم"
يونيو 13, 2024
قالت كتائب "القسام" الجناح العسكري لحركة "حماس" إنها استهدفت "بقذائف هاون من العيار الثقيل غرف القيادة والسيطرة للاحتلال في محور نتساريم (منطقة عازلة لفصل أنحاء قطاع غزة)". بدورها قالت "سرايا القدس" الجناح العسكري لحركة "الجهاد الإسلامي" إنها "قصفت بقذائف الهاون حشود الاحتلال في محيط موقع كرم أبو سالم (معبر تجاري صغير يقع في النقطة الحدودية
جنرال وبروفيسور إسرائيليان: نتنياهو مصاب باضطراب نفسي ويقود إسرائيل للخراب
يونيو 13, 2024
حذر جنرال في الاحتياط، وبروفيسور، إسرائيليان، من أن رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي نتنياهو مصابٌ باضطراب نفسي أصاب هتلر من قبل، وأنه يقود إسرائيل للخراب، ومستعد لفقدانها بحال فَقَدَ حكمه عليها. وفي مقال لصحيفة /معاريف/ العبرية، اليوم الخميس، يقول الجنرال في الاحتياط يتسحاق بريك إن "أولادنا يقتلون ويصابون في حرب فقدت غايتها، ويعود فيها الجيش لمناطق
أردوغان: هناك غطرسة تقابل دعوات وقف إطلاق النار بغزة بسفك الدماء
يونيو 13, 2024
قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن هناك "غطرسة ترد على دعوات وقف إطلاق النار في قطاع غزة بسفك الدماء". جاء ذلك في كلمة خلال منتدى العمل التركي الإسباني في العاصمة مدريد، اليوم الخميس، ثمّن خلالها الموقف الإسباني ضد الظلم الإسرائيلي. وقال: "نواجه غطرسة تستجيب لدعوات وقف إطلاق النار بسفك الدماء، ولا يمكن لأي دولة
مستشار الأمن القومي الأمريكي يدعي دعم "إسرائيل" لاقتراح وقف إطلاق النار بغزة
يونيو 13, 2024
قال مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان إن "إسرائيل تدعم اقتراح وقف إطلاق النار"، مشيرا إلى أن الهدف هو كيفية سد الفجوات مع "حماس" والتوصل إلى اتفاق في أسرع وقت ممكن. وفي تصريح للصحفيين على هامش اجتماع زعماء مجموعة الدول السبع (G7) في جنوب إيطاليا، شدد على أنه يجب على العالم "تشجيع حماس على الموافقة على
جلعاد إردان: سندرس طرد مسؤولي الأمم المتحدة من "إسرائيل"
يونيو 13, 2024
أعلن مندوب الاحتلال لدى الأمم المتحدة، جلعاد إردان، أن "إسرائيل" ستدرس خلال أيام إمكانية طرد كبار مسؤولي الأمم المتحدة من "تل أبيب". وقال إردان في تصريح له إنه "حان الوقت كي تفكر إسرائيل في إيجابيات وسلبيات الانسحاب من الأمم المتحدة، ولكن قبل ذلك لدينا العديد من الخطوات التي سيتم النظر فيها هذا الأسبوع بما في
وزير الخارجية التركي: الدول الداعمة لإسرائيل ما زالت تتجاهل مجازرها
يونيو 13, 2024
أكد وزير الخارجية التركي هاكان فيدان، أن الدول التي تدعم إسرائيل بدون قيد أو شرط ما زالت تتجاهل مجازرها، بل وتواصل تقديم الأسلحة والذخيرة لها بشكل مستمر. جاء ذلك في تصريحات أدلى بها فيدان الأربعاء، خلال مؤتمر صحفي مشترك عقد مع نظيره البرازيلي ماورو فييرا، في مقر الخارجية التركية بالعاصمة أنقرة. وذكر فيدان أنه بحث