عائلة الأسيرة وفاء جرار تتهم الاحتلال الإسرائيلي بمحاولة اغتيالها

اتهمت عائلة الأسيرة الفلسطينية وفاء جرار (49 عاماً) من مدينة جنين شمال الضفة الغربية، الاحتلال الإسرائيلي بمحاولة اغتيالها، إثر قرار مفاجئ بالإفراج عنها ونقلها الى مشفى فلسطيني بالضفة الغربية، بعد أقل من يومين على خضوعها لعملية جراحية لبتر أجزاء كبيرة من قدميها.

ورفضت عائلة جرار استلامها بعد قرار الإفراج عنها، محملة الاحتلال المسؤولية كاملة عن حياتها. وقال نجلها أمجد لـ"قدس برس": "والدتي في حالة صحية خطيرة وهي في العناية المكثفة منذ إصابتها، ولم يمض على بتر قدميها أكثر من 48 ساعة، حيث أن الاحتلال يحاول التنصل من مسؤوليته ويرتكب جريمة جديدة ويحاول اغتيالها من خلال نقلها لمستفيات الضفة في ظل وضعها الصحي الراهن".

وأشار إلى أن والدته خضعت الاثنين الماضي لعملية بتر لقدميها جرّاء الإصابة التي تعرضت لها بعد اعتقالها من قوات الاحتلال، حيث انفجرت عبوة ناسفة في آلية الاحتلال التي كانت تقلها، وهي تواجه وضعاً صحياً خطيراً، "ورغم هذا أصدر الاحتلال أمر اعتقال إداريّ بحقّها لمدة أربعة أشهر، لكن القرار بالإفراج عنها صدر أمس بشكل مفاجئ".

وخضعت الأسيرة جرار لعملية جراحية سابقة في 22 مايو/ أيار الجاري، لإحدى رجليها ووصف الأطباء حالتها في حينه أنها طفيفة ومستقرة، ولاحقًا أوضحوا للمحامي أنها تُعاني من عدة إصابات أخرى في جسدها، ومنها كسر بإحدى الفقرات في العمود الفقري.

وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت وفاء جرار في تاريخ 21 مايو/ أيار الجاري، بعد اقتحام منزلها في مدينة جنين، خلال العملية العسكرية الأخيرة التي شنها الاحتلال على المدينة ومخيمها، والإعلان عن إصابتها لاحقًا، وقد رافق عملية اعتقالها قيام قوات الاحتلال بسرقة مصاغ ذهب من المنزل، وأموال، إلى جانب عمليات التّرهيب، والتّهديد، والتّخريب الكبير الذي طاول المقتنيات كافة في المنزل.

يُذكر أن وفاء جرار هي زوجة الأسير عبد الجبار جرار (58 عامًا) من مدينة جنين، والمعتقل إداريًا منذ فبراير/ شباط 2024، وهذا أول اعتقال تتعرض له علمًا أنها أم لأربعة من الأبناء.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
"حماس": ندعو لاغتنام "عيد الأضحى" بالدفاع عن القدس و المسجد الأقصى
يونيو 15, 2024
دعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أهالي القدس إلى "تحويل أيام عيد الأضحى لأيام ثورة ونفير عبر شدّ الرحال إلى المسجد الأقصى، وتكثيف الرباط في باحاته، وإعماره بالمصلين، لحمايته من مخططات الاحتلال التهويدية". وأكدت في بيان تلقته "قدس برس"، مساء اليوم السبت، "على عروبة القدس، وإسلامية المسجد الأقصى، ونعتبر سياسة الاقتحامات الصهيونية للمسجد الأقصى، واستغلال الأعياد
الاحتلال يقصف عدة مناطق جنوب غرب مدينة غزة
يونيو 15, 2024
قصفت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم السبت، عدة مناطق جنوب غرب مدينة غزة. وقصفت الزوارق الحربية التابعة للاحتلال، بالتزامن مع إطلاق نار كثيف من آليات الاحتلال، مناطق تل الهوا، والشيخ عجلين، جنوب غرب مدينة غزة. وكانت كتائب "القسام" الجناح العسكري لحركة "حماس"، قد أعلنت مساء اليوم السبت، أن مقاتليها تمكنوا من "إيقاع قوة مدرعة تابعة
"القسام" تعلن الإيقاع بقوة تابعة للاحتلال في حقل ألغام قرب مدينة غزة
يونيو 15, 2024
أعلنت كتائب "القسام" الجناح العسكري لحركة "حماس"، مساء اليوم السبت، أن مقاتليها تمكنوا من "إيقاع قوة مدرعة تابعة للاحتلال في حقل ألغام أعد مسبقا على مفترق النابلسي جنوب غرب مدينة غزة". وأوضحت أنه "فور وصول القوة المدرعة إلى المكان تم تفجيره وإيقاع القوة بين قتيل وجريح". وأضافت أنه "تم رصد هبوط الطيران المروحي التابع للاحتلال
أكاديمية فلسطينية: "ملتقى الحوار الفلسطيني" يهدف إلى توفير منصّة حوار سياسي مع القوى الفلسطينية
يونيو 15, 2024
يعقد المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج (هيئة دولية مستقلة)، ملتقى الحوار الوطني الفلسطيني الثاني، يومي الجمعة والسبت 28 و 29 حزيران/ يونيو القادم، في مدينة إسطنبول التركية. ومن المقرر أن يشارك بالمؤتمر شخصيات وطنية فلسطينية بارزة من داخل فلسطين وخارجها، وذلك بهدف "التواصل والحوار السياسي بين مختلف الشخصيات والقوى والمبادرات الفلسطينية من مختلف دول العالم، للخروج
"الإعلامي الحكومي": منع إدخال الأضاحي إلى قطاع غزة يكشف عن "الوجه الإجرامي" للاحتلال
يونيو 15, 2024
قال المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة، إن "منع الاحتلال الإسرائيلي إدخال الأضاحي إلى قطاع غزة يكشف عن بشاعة الوجه الإجرامي للاحتلال وللإدارة الأمريكية نحو دعم الإبادة الجماعية وحرمان شعبنا الفلسطيني من الاحتفال بعيد الأضحى المبارك". وأضاف في بيان تلقته "قدس برس"، مساء اليوم السبت، "يأبى الاحتلال إلا أن يرتكب جريمة جديدة تضاف إلى سجله
(محدث) نابلس تُشيع جثمان الشهيد الطفل سلطان خطاطبة
يونيو 15, 2024
شيعت جماهير غفيرة في محافظة نابلس، مساء اليوم السبت، جثمان الشهيد الطفل سلطان عبد الرحمن سلطان خطاطبة (16 عاما)، من بلدة بيت فوريك، شرق نابلس، شمال الضفة الغربية. وانطلقت جنازة الشهيد من أمام مستشفى رفيديا في مدينة نابلس، بمشاركة عدد من ممثلي الفعاليات الرسمية والشعبية والوطنية في المحافظة، صوب بلدة بيت فوريك، مسقط رأس الشهيد،