فلسطينيو لبنان يواصلون فعالياتهم المساندة لغزة

شهدت المخيّمات والتجمّعات الفلسطينية على امتداد الأراضي اللبنانية، اليوم الجمعة، فعاليّات ومسيرات مناصرة لقطاع غزة ورافضة للعداون الإسرائيلي.

وتقدّم المسيرات، أئمة وخطباء المساجد، وممثلو القوى والفصائل الفلسطينية، وأهالي المخيمات والتجمّعات، على وقع هتافات داعمة للمقاومة، وفق رصد مراسلنا.

ففي مخيم "عين الحلوة"، بمدينة صيدا (جنوب لبنان)، شارك المئات في مسيرة جابت شوارع وأزقة المخيم، بدعوة من "الحراك الشبابي الفلسطيني المستقل"، دعماً لغزة ومقاومتها واستنكاراً للعدوان الصهيوني المستمر على القطاع.

وفي "مخيم الرشيدية" للاجئين الفلسطينيين في مدينة صور (جنوب لبنان)، شارك العشرات من اللاجئين في وقفة شعبية أقيمت أمام "مسجد الفاروق" في المخيم، دعماً لغزة والمقاومة، ورفضاً لاستمرار المجازر بحق أهل القطاع.

وأكد المسؤول السياسي لـ"حركة حماس" في منطقة صور، عبدالمجيد العوض، على أن "الإحتلال الصهيوني لا يزال يمارس حرب الإبادة الجماعية بحق أهلنا في قطاع غزة متحديّاً قرار محكمة العدل الدولية وكل القرارات ذات الصلة".

واعتبر العوض أن "جيش الإحتلال الصهيوني لم ولن يحقق أهدافه في كسر إرادة الشعب الفلسطيني والضغط عليه، مؤكداً أن شعبنا اليوم أكثر تمسّكاً بخيار المقاومة في وجه آلة الإجرام الصهيونية".

وأشار إلى أن"قادة الكيان الصهيوني لا سيما نتنياهو، يعيشون في ظل أزمة داخلية وعزلة دولية".

وشدد على أن "حركة حماس موقفها ثابت بـ أن مفتاح أيّ إتفاق هو "وقف العدوان" الصهيوني على قطاع غزة، والتمسّك بكافة الشروط المحقّة والعادلة لشعبنا وقضيته".

من جهته، أكد المسؤول الإعلامي لـ "الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين" في لبنان، أحمد مراد، على "ضرورة وأهمية الوحدة الوطنية الفلسطينية، على قاعدة التمسك بالمقاومة والثوابت الوطنية والتاريخية، ورفض كل عمليات التسوية".

وشدد مراد على "الشروط التي وضعتها المقاومة الفلسطينية لإنهاء العدوان الصهيوني المستمر على القطاع، مؤكداً على أنه لا يمكن التراجع عنها، وعلى رأسها وقف شامل وتام لإطلاق النار، ورفع الحصار، وفتح المعابر، وإدخال المساعدات العاجلة للأهالي دون قيد، وإعادة الإعمار، وانجاز صفقة لتبادل الأسرى".

أما في مدينة صيدا (جنوب لبنان)، نُظمت وقفة شعبية أمام "مسجد الهبة" شرق المدينة، دعماً لصمود شعبنا الفلسطيني ومقاومته الباسلة في قطاع غزة.

وأكد المسؤول السياسي لـ"حركة حماس" في مدينة صيدا، حسن شناعة، في كلمة ألقاها أمام الحضور، على أن "المقاومة الفلسطينية تواجه ببسالة جيش الإحتلال الصهيوني المدعوم من الإدارة الأميركية والقوى الغربية الظالمة".

واعتبر شناعة أن "قطاع غزة أنشأ مدرسةً فريدة، شعباً ومقاومة، تدرس للأجيال جيلاً بعد جيل".

وأثنى على "جهود وجهاد جبهات إسناد قطاع غزة في الضفة الغربية المحتلة و لبنان واليمن والعراق".

يشار إلى أن عدد اللاجئين الفلسطينيين المسجلين لدى وكالة "أونروا" في لبنان، يبلغ حوالي 450 ألفا، يعيش معظمهم في 12 مخيما رسميا للاجئين الفلسطينيين.

ويشهد جنوب لبنان منذ الـ8 من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، تبادلا شبه يومي لإطلاق النيران، بين "حزب الله" اللبناني، بالتعاون مع "كتائب القسام - لبنان" الجناح العسكري لحركة "حماس"، و"سرايا القدس" الجناح العسكري لحركة "الجهاد الإسلامي"، و"قوات الفجر" الجناح العسكري لـ "الجماعة الإسلامية" في لبنان (الإخوان المسلمين)، ضد جيش الاحتلال الإسرائيلي، ردا على عدوان الأخير على قطاع غزة.

ويواصل جيش الاحتلال عدوانه على قطاع غزة، منذ السابع من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، بمساندة أمريكية وأوروبية، حيث تقصف طائراته محيط المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها، ويمنع دخول الماء والغذاء والدواء والوقود.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
"حماس": ندعو لاغتنام "عيد الأضحى" بالدفاع عن القدس و المسجد الأقصى
يونيو 15, 2024
دعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أهالي القدس إلى "تحويل أيام عيد الأضحى لأيام ثورة ونفير عبر شدّ الرحال إلى المسجد الأقصى، وتكثيف الرباط في باحاته، وإعماره بالمصلين، لحمايته من مخططات الاحتلال التهويدية". وأكدت في بيان تلقته "قدس برس"، مساء اليوم السبت، "على عروبة القدس، وإسلامية المسجد الأقصى، ونعتبر سياسة الاقتحامات الصهيونية للمسجد الأقصى، واستغلال الأعياد
الاحتلال يقصف عدة مناطق جنوب غرب مدينة غزة
يونيو 15, 2024
قصفت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم السبت، عدة مناطق جنوب غرب مدينة غزة. وقصفت الزوارق الحربية التابعة للاحتلال، بالتزامن مع إطلاق نار كثيف من آليات الاحتلال، مناطق تل الهوا، والشيخ عجلين، جنوب غرب مدينة غزة. وكانت كتائب "القسام" الجناح العسكري لحركة "حماس"، قد أعلنت مساء اليوم السبت، أن مقاتليها تمكنوا من "إيقاع قوة مدرعة تابعة
"القسام" تعلن الإيقاع بقوة تابعة للاحتلال في حقل ألغام قرب مدينة غزة
يونيو 15, 2024
أعلنت كتائب "القسام" الجناح العسكري لحركة "حماس"، مساء اليوم السبت، أن مقاتليها تمكنوا من "إيقاع قوة مدرعة تابعة للاحتلال في حقل ألغام أعد مسبقا على مفترق النابلسي جنوب غرب مدينة غزة". وأوضحت أنه "فور وصول القوة المدرعة إلى المكان تم تفجيره وإيقاع القوة بين قتيل وجريح". وأضافت أنه "تم رصد هبوط الطيران المروحي التابع للاحتلال
أكاديمية فلسطينية: "ملتقى الحوار الفلسطيني" يهدف إلى توفير منصّة حوار سياسي مع القوى الفلسطينية
يونيو 15, 2024
يعقد المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج (هيئة دولية مستقلة)، ملتقى الحوار الوطني الفلسطيني الثاني، يومي الجمعة والسبت 28 و 29 حزيران/ يونيو القادم، في مدينة إسطنبول التركية. ومن المقرر أن يشارك بالمؤتمر شخصيات وطنية فلسطينية بارزة من داخل فلسطين وخارجها، وذلك بهدف "التواصل والحوار السياسي بين مختلف الشخصيات والقوى والمبادرات الفلسطينية من مختلف دول العالم، للخروج
"الإعلامي الحكومي": منع إدخال الأضاحي إلى قطاع غزة يكشف عن "الوجه الإجرامي" للاحتلال
يونيو 15, 2024
قال المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة، إن "منع الاحتلال الإسرائيلي إدخال الأضاحي إلى قطاع غزة يكشف عن بشاعة الوجه الإجرامي للاحتلال وللإدارة الأمريكية نحو دعم الإبادة الجماعية وحرمان شعبنا الفلسطيني من الاحتفال بعيد الأضحى المبارك". وأضاف في بيان تلقته "قدس برس"، مساء اليوم السبت، "يأبى الاحتلال إلا أن يرتكب جريمة جديدة تضاف إلى سجله
(محدث) نابلس تُشيع جثمان الشهيد الطفل سلطان خطاطبة
يونيو 15, 2024
شيعت جماهير غفيرة في محافظة نابلس، مساء اليوم السبت، جثمان الشهيد الطفل سلطان عبد الرحمن سلطان خطاطبة (16 عاما)، من بلدة بيت فوريك، شرق نابلس، شمال الضفة الغربية. وانطلقت جنازة الشهيد من أمام مستشفى رفيديا في مدينة نابلس، بمشاركة عدد من ممثلي الفعاليات الرسمية والشعبية والوطنية في المحافظة، صوب بلدة بيت فوريك، مسقط رأس الشهيد،