منظمة "العمل ضد الجوع": 30% من الأطفال دون سن الثانية في غزة يعانون سوء التغذية الحاد

قال موظفون في منظمة "العمل ضد الجوع" (إنسانية مقرها فرنسا)، الأربعاء، إن "نحو 30% من الأطفال دون سن الثانية في قطاع غزة، يعانون من سوء التغذية الحاد".

ونقلت صحيفة /إلبايس/ الإسبانية، عن كريستينا إزكويردو العاملة في المجال الإنساني والمتخصصة في المنظمة والتي عادت أخيرا إلى إسبانيا بعد شهر من العمل في غزة قولها: "الفلسطينيون يتضورون جوعا، وأجسادهم لا تتلقى الطاقة اللازمة، أنسجتهم تتحلل وتتضرر جلودهم، ولهذا السبب نرى أشخاصا منهكين في الصور".

وأضافت إزكويردو، أن "ظروف معيشة الأطفال أسوأ، حيث أن نقص الغذاء يبطئ عملية نموهم، وفي العديد من الحالات يكون العلاج غير ممكن، حيث يفشل الجهاز المناعي، ويموت الكثيرون بسبب تفشي العدوى".

أوضحت أنه "لكي يتم إعلان المجاعة في منطقة ما، يجب إثبات ثلاثة أمور: أن يعاني 20% من السكان من الجوع، ويجب أن يتجاوز معدل سوء التغذية لدى الأطفال 30%، وأن يكون سبب وفاة اثنين من كل 10 آلاف شخص يوميا هو نقص الغذاء".

ورغم أن إزكويردو قالت إن عملية تحديد هذا الوضع "معقدة"، إلا أنها أكدت أن المنظمة تعلم بالفعل أن 30% من الأطفال دون سن الثانية في غزة يعانون من سوء التغذية الحاد.

وكان المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة، قال في وقت سابق الأربعاء، إن "الاحتلال يطبق حصاره على قطاع غزة بالكامل، منذ أكثر من شهر باستمرار احتلاله معبر رفح وإغلاقه أمام دخول شاحنات المساعدات، ومنع دخولها من معبر كرم أبو سالم".

وأضاف المكتب الإعلامي في بيان، أن "شبح المجاعة يعود ليهدد من جديد قطاع غزة وخاصة محافظتي غزة والشمال".

وأشار إلى أن "أزمة الأمن الغذائي تتفاقم بمحافظات الوسط والجنوب، سيما مع نزوح عشرات آلاف المواطنين من مدينة رفح جراء عملية الاجتياح التي يقوم بها جيش الاحتلال".

وشدد المكتب الإعلامي، على "ضرورة تكثيف الجهود الإغاثية، ورفع فيتو الاحتلال عن إدخال السلع الغذائية الأساسية والمواد التموينية، للحد من أزمة الأمن الغذائي ومنع المجاعة التي تتهدد شمال القطاع".

وكانت منظمة "الأغذية والزراعة للأمم المتحدة - فاو"، توقعت أن "يواجه أكثر من مليون شخص في قطاع غزة المجاعة والموت بحلول منتصف تموز/يوليو المقبل".
 
وأصدرت المنظمة الأممية، اليوم الأربعاء، تقريرها التحذيري المبكر للفترة بين حزيران/يونيو تشرين أول/أكتوبر 2024 بخصوص الأماكن التي تشهد فيها أزمة الجوع، ويتوقع أن يتفاقم فيها انعدام الأمن الغذائي الحاد.
 
وأكد تقرير "فاو"، أن انعدام الأمن الغذائي الحاد سيتفاقم أكثر في 18 مكاناً تشهد أزمات جوع، مشيرا إلى أن أخطر تلك الأماكن هي غزة والسودان، وقال إن "الوضع في مالي وفلسطين وجنوب السودان والسودان لا يزال يثير القلق على أعلى مستوى".
 
وأظهرت بيانات نقلها التقرير، أن 100 بالمئة من سكان قطاع غزة البالغ عددهم 2.2 مليون نسمة في المستوى الثالث وما فوق، الذي يعرف بـ "الأزمة" في تصنيف الأمم المتحدة المرحلي المتكامل للأمن الغذائي.
 
ويواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، عدوانه على قطاع غزة، بمساندة أمريكية وأوروبية، حيث تقصف طائراته محيط المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها، ويمنع دخول الماء والغذاء والدواء والوقود.

وأدى العدوان المستمر للاحتلال على غزة، إلى ارتقاء 36 ألفا و586 شهيدا، وإصابة 83 ألفا و74 آخرين، إلى جانب نزوح نحو 1.7 مليون شخص من سكان القطاع، بحسب بيانات منظمة الأمم المتحدة.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
سويسرا تدعم "أونروا" بـ11 مليون دولار
يونيو 14, 2024
أعلنت سويسرا، الجمعة، تقديم مساهمة بقيمة 10 ملايين فرنك سويسري، نحو 11.2 مليون دولار، لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا). وقالت لجنة السياسة الخارجية في مجلس النواب السويسري، إن هذه الدفعة المالية جاءت "استجابة لنداء الأونروا للحصول على مساعدات إنسانية". وأضافت اللجنة، أنها "تهدف حصريا إلى تغطية احتياجات المنظمة الأكثر إلحاحا في غزة
"الأغذية العالمي": إمدادات الغذاء لجنوب قطاع غزة معرضة للخطر
يونيو 14, 2024
قال نائب المديرة التنفيذية لبرنامج الأغذية العالمي (تابع للأمم المتحدة) كارل سكاو، الجمعة، إن "إمدادات الغذاء لجنوب قطاع غزة معرضة للخطر، بعد أن وسعت القوات الإسرائيليى نطاق اجتياحها في المنطقة". وأضاف سكاو بعد زيارة استغرقت يومين إلى غزة، أن "النازحين بسبب الهجوم الإسرائيلي هناك يواجهون أزمة صحية عامة". وأردف أن "الوضع يتدهور حاليا في جنوب
الشهيد قيس زكارنة.. مكالمة فائتة من والده لم يرد عليها
يونيو 14, 2024
كغيره من أبناء بلدته قباطية  قرب مدينة جنين شمال الضفة الغربية، خرج الشاب قيس زكانة ليرقب مشهد قوات الاحتلال التي حاصرت احد المنازل الذي تحصن فيه مطلوبان لقوات الاحتلال، وليكون أيضا مشاهدا للمواجهات التي اندلعت بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال التي باغتته دون غيره برصاصة في راسه ليرتقي شهيدا. حُمل الشاب زكارنة بجراحه البالغة، وإلى
15694 طفلا استشهدوا في غزة و34 ألف مصاب
يونيو 14, 2024
 قال المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة، الجمعة، إن عدد الأطفال الشهداء، جراء عدوان الاحتلال المتواصل على قطاع غزة ارتفع إلى 15694 طفلا، إضافة إلى إصابة 34 ألف طفل بجروح. وأضاف المكتب الإعلامي في بيان صحفي، أن "1500 طفل فقدوا أطرافهم أو عيونهم أو أصيبوا بعاهة مستديمة جراء الإصابة، وأن 17 ألف طفل أصبحوا أيتامًا،
الدويك... وقار المناضلين وإصرارهم وصمودهم (بورتريه)
يونيو 14, 2024
مهندس معماري وأستاذ جامعي وسياسي فلسطيني من القيادات السياسية في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في الضفة الغربية.   كان مشهد خروجه من المعتقل الإسرائيلي مثيرا للغضب وللفرح في آن واحد، الفرحة بخروجه من سجون العدو النازية، والغضب لرؤيته بهيئته الشاحبة المنهكة، وجسده النحيل، وبشعره الأبيض الطويل ولحيته الكثة التي كانت تزيده وقارا.   ولد عزيز
فلسطينيو سوريا: لا ملابس جديدة لأطفالنا هذا العيد
يونيو 14, 2024
تأخذ اللاجئة الفلسطينية أم غازي محمديه ملابس أطفالها الثلاثة التي اشترتها قبيل عيد الفطر الماضي إلى الخياط، لتحويلها إلى ملابس صيفية بتقصير أكمام القمصان والكنزات فهذا العيد حالت الأوضاع المعيشية دون قدرة زوجها على شراء ملابس جديدة لأبنائه. تقول أم غازي والتي تقيم في مدينة الباب شمالي حلب: رغم أن ملابس العيد الماضي سميكة نوعا