تقرير: انتهاكات مروعة ارتكبت بحق المعتقلين في سجون السلطة الفلسطينية

استنكرت "لجنة أهالي المعتقلين السياسيين في سجون السلطة الفلسطينية" (أهلية) وبشدة، تعرض أبنائهم للتعذيب الشديد خلال اعتقالهم، مطالبين بإعلاء الصوت عاليا لإنهاء ظاهرة الاعتقال السياسي، وملاحقة المتسببين بضربهم وإهانتهم.

وقالت اللجنة، في بيان صحفي، اليوم الأربعاء، تلقته "قدس برس"، إنها "تابعت أقوال وشهادات طلاب الكتلة الإسلامية (الجناح الطلابي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس") في جامعة بيرزيت برام الله، والذين أُفرج عنهم مؤخرا، والتي كشفت عن أحداث صادمة، وانتهاكات مروعة ارتكبت بحقهم خلال الاعتقال.

وأشارت إلى أن معظم المعتقلين قد تعرضوا "لتعذيب شديد وإجرامي من جانب ضباط جهاز المخابرات العامة، بهدف الإذلال، وزرع الرعب في نفوسهم وفي نفوس الطلاب، ونشطاء العمل الطلابي عموما" بحسب البيان.

وأكدت أن أساليب التعذيب تنوعت بين الضرب المبرح والشبح والركل والصفع على الوجه والسب والشتم بألفاظ نابية وسوقية.

كما رافق عملية التعذيب، التواصل مع بعض ذوي المعتقلين، وتهديدهم بالتأثير على مسيرة أبنائهم الجامعية، وتكرار اعتقالهم لاحقا.

وأوضح "أهالي الأسرى والمعتقلين في سجون السلطة"  أن ضباط أجهزة السلطة "توعدوا وهددوا كل من يدلي بشهادته من المعتقلين للإعلام أو مؤسسات حقوق الإنسان حول ما تعرّضوا له من تعذيب وضرب، سيما وأن آثار التعذيب لا تزال ظاهرة على أجسادهم".

وطالبت اللجنة "المؤسسات والجهات الدولية المعنية والتي تمول أجهزة السلطة وتدعم ارتكاب هذه الجرائم بكف يدها عن شعبنا".

كما دعت الجهات الوطنية والمؤسسات الحقوقية "إلى أخذ دورهم والتحرك الجاد لوقف هذه المهزلة بحق أبنائنا، والعمل على رفع دعاوى حقوقية لردع المسؤولين عن هذه الانتهاكات ومحاسبتهم عليها".

وكثفت الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية، في الفترة الأخيرة حملة اعتقالات واستدعاءات وتحقيق واسعة بحق كوادر حركة “حماس” في الضفة الغربية، كما تواصل اعتقال آخرين بسبب انتماءاتهم وأنشطتهم السياسية.

ورصدت “لجنة أهالي المعتقلين السياسيين في الضفة الغربية، العديد من الانتهاكات التي نفذتها أجهزة أمن السلطة، من بينها العشرات من حالات الاعتقال والاستدعاء، بما في ذلك قرارات تمديد لاعتقالات إدارية.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
مستوطنون يهاجمون قرى وبلدات في الضفة الغربية
أبريل 21, 2024
هاجم مستوطنون بحماية قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الأحد، قرية برقا شرق رام الله، وسط الضفة الغربية وأحرقوا "بركسا" للأغنام. بدوره اقتحم جيش الاحتلال الإسرائيلي بلدة خربثا المصباح جنوب غرب رام الله أيضا. وأطلق مستوطنون من مستوطنة "حفات جلعاد" النار على منازل في المنطقة الشرقية من بلدة فرعتا شرق قلقيلية، شمال الضفة الغربية. وفي السياق
شهداء في قصف للاحتلال على منزل بمخيم النصيرات وسط قطاع غزة
أبريل 21, 2024
استشهد عدد من الفلسطينيين وأصيب آخرون، اليوم الأحد، إثر غارة للاحتلال استهدفت منزلا غرب مخيم النصيرات وسط قطاع غزة. وقصفت طائرات الاحتلال الحربية، منزلا لعائلة "النويري" في مخيم النصيرات، ما أدى لاستشهاد 7 فلسطينيين. وكانت وزارة الصحة الفلسطينية بغزة، قد أعلنت أن "الاحتلال الاسرائيلي ارتكب  5 مجازر ضد العائلات في قطاع غزة، وصل منها للمستشفيات
مقتل ضابط من جيش الاحتلال بقصف شنّه "حزب الله" على مواقع للاحتلال
أبريل 21, 2024
أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأحد مقتل ضابط احتياط متأثرا بإصابته الأسبوع الماضي نتيجة قصف "حزب الله" اللبناني الذي استهدف بلدة "عرب العرامشة" الحدودية. وتسبب استهداف "حزب الله" الأربعاء الماضي مركزا لقوات الاحتلال في "عرب العرامشة" المحاذية للحدود اللبنانية (تقع قبالة بلدتي يارين والضهيرة في القطاع الغربي) في إصابة 19 مستوطنا بجروح، معظمهم عسكريون، قبل
لبنان.. "الشعبية" تنظم مهرجاناً شعبياً في "عين الحلوة" دعماً لغزة والضفة والقدس
أبريل 21, 2024
نظمت "الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين" (أحد فصائل منظمة التحرير الفلسطينية) في منطقة صيدا، اليوم الأحد، مهرجاناً شعبياً، في مخيم "عين الحلوة" للاجئين الفلسطينيين في مدينة صيدا (جنوب لبنان)، دعماً لـ "أهلنا في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس، وتضامناً مع أسرانا البواسل في سجون الإحتلال الصهيوني، وتأبيناً للشهيد الأسير وليد دقّة". وشارك في المهرجان، ممثلون عن
الأمم المتحدة: مقتل 3 أطفال فلسطينيين في طولكرم
أبريل 21, 2024
قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"، إن "3 أطفال فلسطينيين قتلوا في العملية العسكرية (الإسرائيلية) في طولكرم بالضفة الغربية المحتلة". وأضافت المنظمة في بيان تلقته "قدس برس"، اليوم الأحد، أن "التقارير تفيد أيضا بمقتل 14 طفلا آخر على الأقل في رفح جنوب قطاع غزة خلال الساعات الأخيرة". وأكدت أن "قتل الأطفال يجب أن يتوقف، ويجب
استشهاد فلسطينية متأثرة بإصابتها برصاص الاحتلال بالأغوار الشمالية
أبريل 21, 2024
استشهدت فلسطينية، اليوم الأحد، متأثرة بإصابتها برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، على حاجز الحمرا العسكري بالأغوار الشمالية. وأطلق جيش الاحتلال النار على الشهيدة، ومنع طواقم الإسعاف من الوصول اليها، وأغلق الحاجز العسكري بكلا الاتجاهين. والشهيدة هي "لبيبة فازع صدقي غنام" (43 عاماً) من مدينة طوباس، شمال الضفة الغربية، استشهدت متأثرة بإصابتها برصاص الاحتلال، بزعم محاولتها تنفيذ