الحية: يمكن تكرار "سيف القدس" عشرات المرات غضبة للأقصى

أكد عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" خليل الحية، أن "القدس عنوان وحدة الأمة في مواجهة المشروع الصهيوني، وصاعق التفجير للمنطقة".

وقال الحية في تصريحات إعلامية اليوم الخميس: "لن نسمح بتقسيم المسجد الأقصى، وسيف القدس شاهد على غضبتنا دفاعا عنه، ويمكن تكراره عشرات المرات".

وأضاف: "لا نخشى أحدا، والاحتلال وحده مَن يتحمل مسؤولية انتهاكات وزير الأمن القومي المتطرف إيتمار بن غفير"، منوهًا بأن التطبيع مع الاحتلال يشجعه على إخراج أسوأ ما لديه من فاشيين ومجرمين.

وأكد أن "كل محاولات التيه والخذلان، بما يسمى بتجربة أوسلو (معاهدة تسوية بين السلطة الفلسطينية والاحتلال عام 1993)، وحل الدولتين، تلاشت وباءت بالفشل، ولم يبقَ إلا مشروع المقاومة".

وبيّن أن "سياسات الاحتلال لم تبقِ أمام شعبنا في الداخل المحتل سوى خيار المواجهة"، مشيرا إلى أن الاحتلال يصب الزيت على النار في كل الساحات الفلسطينية.

وأشار الحية إلى أن "منظمة التحرير هي الجسم التاريخي لشعبنا، وحماس لا تبحث عن بديل عنها، ولا تقبل أي شراكة مشروطة، وهي مع أي تجمع فلسطيني للوصول إلى قيادة وطنية جامعة، ورؤية موحدة تواجه الاحتلال".

واضاف أن "شعبنا يوقد شعلة الجهاد والمقاومة ضد الاحتلال، وفرص انتصاره عليه كبيرة"، مطالبًا الأجهزة الأمنية في الضفة بالتوقف عن ملاحقة المقاومين.

ولفت إلى أن الاحتلال وأعوانه منزعجون من اتساع شعبية المقاومة لدى شعبنا وشعوب الأمة، معتبرًا أن "كل من يخشى المقاومة هو مساند للاحتلال وعدو للشعب الفلسطيني".

ورأى أن "الاحتشاد الكبير خلال مهرجان انطلاقة حماس الـ35، تأكيد على التفاف الجماهير حول خيار المقاومة، وفشل مخططات منع التمدد الجماهيري لحماس".

وقال عضو المكتب السياسي إن "حماس تحترم التنوع الفكري والسياسي والديني، وتؤمن بالشراكة والعمل مع الجميع، وتعمل وفق استراتيجية ثابتة لترسيخ العلاقات الوطنية".

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
الاحتلال يقتحم منزل المحررين كريم وماهر يونس
فبراير 1, 2023
اقتحمت الشرطة الإسرائيلية اليوم، الأربعاء، منزلي الأسيرين المحررين كريم وماهر يونس وعبثت بمحتوياتهما في بلدتي عرعرة وعارة، بالداخل الفلسطيني المحتل. وقالت مصادر صحفية، أن الشرطة بدأت اقتحامها لمنزل الأسير المحرر كريم يونس في عارة، ثم داهمت قوات أخرى منزل الأسير المحرر ماهر يونس في عرعرة. ويعتبر هذا الاقتحام الثاني لمنزل الأسير المحرر كريم في غضون
الأسيرات يوجهن "صرخة استغاثة" من داخل سجن الدامون
فبراير 1, 2023
بعثت الأسيرات الفلسطينيات، اليوم الأربعاء، برسالة صوتية من داخل سجن الدامون، في ظل تصاعد الانتهاكات الإسرائيلية بحقهن، من قبل مصلحة السجون. وحسب مكتب إعلام الأسرى (حقوقي مستقل)، الذي نشر الرسالة الصوتية، فقد ناشدت الأسيرات "فصائل المقاومة، وأحرار الشعب الفلسطيني، بسرعة التحرك لوقف الأذى ومسلسل التنكيل بحقهن من قبل إدارة سجون الاحتلال". وقالت الأسيرات: "وامقاومتاه.. يا
الإعلام الحكومي بغزة يرصد انتهاكات الاحتلال ضد الصحفيين
فبراير 1, 2023
رصد المكتب الإعلامي الحكومي في غزة، (62) انتهاكًا ضد الصحفيين الفلسطينيين، خلال شهر كانون الثاني/ يناير الماضي. وقالت وحدة الرصد والمتابعة بالمكتب، في تقريرها الشهري، إنها "رصدت 54 انتهاكا ضد الصحفيين من قبل الاحتلال الاسرائيلي، بمشاركة إدارات مواقع التواصل الاجتماعي في محاربة المحتوى الفلسطيني". وأضافت أنه "تم تسجيل تسع حالات اعتقال وتمديد وتجديد اعتقال، واحتجاز،
700 اعتداء إسرائيلي في الضفة الغربية خلال الشهر المنصرم
فبراير 1, 2023
وثّقت هيئة مقاومة الجدار والاستيطان (تابعة للسلطة الفلسطينية)، اعتداءات قوات الاحتلال والمستوطنين في الضفة الغربية المحتلة، خلال الشهر الماضي. وقالت الهيئة في تقريرها الشهري، اطلعت عليه "قدس برس"، اليوم الأربعاء، إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين نفذوا أكثر من 700 اعتداء خلال شهر كانون الثاني/ يناير الماضي. وبينت الهيئة أن هذه الانتهاكات تراوحت بين اعتداء مباشر
"عرين الأسود" تستهدف حاجزا عسكريا إسرائيليا غربي نابلس
فبراير 1, 2023
استهدفت مجموعات عرين الأسود، صباح اليوم الأربعاء، جنود الاحتلال الإسرائيلي المتمركزين عند حاجز صرّة العسكري غرب نابلس شمالي الضفة. وذكرت "عرين الأسود" في بيان مقتضب، أن "مقاتليها نفذوا عند الساعة السابعة والنصف صباح اليوم، عملية إطلاق نار على حاجز صرّة الاحتلالي غرب نابلس، وانسحبوا بسلام". يشار إلى أن ”عرين الأسود“ مجموعات فلسطينية مقاوِمة، نشطت في
الاحتلال يخطر بطرد عائلات في الأغوار بحجة التدريبات العسكرية
فبراير 1, 2023
أخطرت قوات الاحتلال الإسرائيلي الليلة الماضية، سبع عائلات فلسطينية في خربة حمصة الفوقا بمدينة طوباس، بالأغوار الشمالية، شمال شرق الضفة الغربية، بالطرد من خيامها. وقالت مصادر محلية، إن الاحتلال وجّه إخطارًا بالطرد يشمل سبع عائلات بهدف إجراء تدريبات في المنطقة تمتد لعشرة أيام متفرقة. وتمتد فترة التدريب وفق ما جاء في الإخطار بين تاريخي الخامس من