تصاعد التضامن البرازيلي مع فلسطين خلال عام 2022

شهدت البرازيل عام 2022 سلسلة من الأحداث التي برز فيها الحضور الفلسطيني، رغم التجاذبات السياسية الكبيرة في البلاد، أثناء فترتي الانتخابات التشريعية والرئاسية، والتي انتهت بفوز الزعيم اليساري المعروف بمواقفه المؤيدة للقضية الفلسطينية لولا دا سيلفا للمرة الثالثة.

وتالياً أبرز ما رصدته "قدس برس" من تضامن برازيلي مع القضية الفلسطينية خلال العام المنصرم:

- 23 كانون الثاني/يناير: الرئيس البرازيلي "سيلفا" قبل فوزه، يدعو خلال حديث تلفزيوني، إلى "دعم الحق الفلسطينيين في إقامة دولتهم".

- 27 كانون الثاني/يناير: أصدرت مؤسسات فلسطينية في البرازيل، بيانات تضامن ودعم مع الصحافية والناشطة في مجال حقوق الإنسان لوسيا هيلينا عيسى، نتيجة الاعتداءات والتهديدات الصهيونية التي تعرضت لها، بعد تصريحاتها حول "تهريب النساء البرازيليات إلى إسرائيل" وفق تعبيرها.

- 7 شباط/فبراير: أطلقت مؤسسة "دوائر الضيافة" البرازيلية المختصة باللاجئين مشروع "أنا أسمعك" لمساعدة اللاجئين داخل البرازيل وخارجها، وخاصة في قطاع غزة.

- 12 آذار/مارس: حصلت الطبيبة البرازيلية من أصول فلسطينية، باسيلا بدوان، على لقب "سيدة المدينة" عن مدينة "سانتو أنجيلو" في ولاية "ريو غراندي دو سول" جنوباً، لخدماتها المقدمة للمجتمع البرازيلي، ونضالها في التعريف بالقضية الفلسطينية.

- 24 آذار/مارس: أطلق "الاتحاد العربي الفلسطيني في البرازيل - فيبال"، مشروع "ذاكرة فلسطين" للحفاظ على كل ما يتعلق بتاريخ فلسطين في البرازيل، وجعله في متناول كل من يريد الاطلاع عليه.

- 7 نيسان/إبريل: نظّمت اتحادات طلابية في جامعة "ساو باولو (يو أس بي)" البرازيلية، وقفة احتجاجية واسعة، تنديدا باستضافة الجامعة معرضا إسرائيليا، وسط مطالبات بوقفه ومقاطعته.

- 13 نيسان/إبريل: أطلق الاتحاد الوطني لتجارة السلع والخدمات والسياحة في البرازيل "سيناك"، اسم "طلال أبو علان للتعليم المهني" على الوحدة التجارية في مدينة سيلانديا في العاصمة برازيليا، نسبة إلى رجل أعمال فلسطيني.

- 28 نيسان/إبريل: أصدر "المعهد البرازيلي الفلسطيني" في برازيليا، بيان دعم وتضامن مع البروفيسورة في جامعة ساو باولو، الناشطة في القضية الفلسطينية فرانسيروسي كامبوس باربوسا، نتيجة الاعتداءات والتهديدات الإسرائيلية التي تتعرض لها باستمرار، تحت حجة "معاداة السامية".

- 11 أيار/مايو: أدانت "الجبهة البرلمانية البرازيلية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني" اغتيال مراسلة قناة "الجزيرة" شيرين أبو عاقلة، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال تغطيتها اقتحام مخيم جنين (شمال الضفة الغربية)، ووصفتها بـ"البطلة".

- 13 أيار/مايو: حصلت الباحثة البرازيلية من أصل فلسطيني ثريا مصلح، على درجة الدكتوراه في الدراسات العربية من جامعة ساو باولو (USP)، مع توصية بالنشر، حيث حملت رسالتها عنوان " تاريخ المرأة الفلسطينية من الصالونات إلى بدايات أدب المقاومة".

- 14 أيار/مايو: أطلقت بلدية مدينة "ريسيفي"ـ عاصمة ولاية "بيرنامبوكو"، شمال شرق البرازيل، في حفل رسمي، اسم فلسطين على أحد ميادينها العامة، استجابة لمطالب مؤسسات تضامنية برازيلية وفلسطينية.

- 15 أيار/مايو: نظمت مؤسسات برازيلية وفلسطينية في مدينة ساو باولو البرازيلية، مسيرة تضامنية، بمناسبة الذكرى الـ74 للنكبة الفلسطينية؛ طالبت بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي.

- 30 حزيران/يونيو: أطلق الكاتب البرازيلي سيد ماركوس تينوريو، النسخة الثانية من كتابه "فلسطين من أسطورة أرض الميعاد إلى أرض المقاومة".

- 17 تموز/يوليو: عقد البرلمان البرازيلي "الكونغرس" جلسة تضامنية خاصة مع فلسطين، بدعوة من نواب مؤيدين للقضية الفلسطينية.

- 29 تموز/يوليو: أطلقت دار النشر البرازيلية (Tabla) كتاب "القنديل الصغير" بنسخته البرتغالية، للروائي الفلسطيني غسان كنفاني، وذلك بالتزامن مع الذكرى الـ50 لاغتياله.

- 29 تشرين الثاني/نوفمبر: عقد البرلمان البرازيلي، جلسة رسمية خاصة لفلسطين؛ إحياءً لليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، بحضور عدد من أعضاء البرلمان، ومجلس الشيوخ، وممثلين عن مختلف الأحزاب البرازيلية.

- 7 كانون الأول/ديسمبر: خصصت لجنة حقوق الإنسان في البرلمان البرازيلي، جلسة استماع علنية حول أوضاع حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة، واستضافت فيها النائب الثاني لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني حسن خريشة.

- 23 كانون الأول/ديسمبر: حصل الاتحاد العربي الفلسطيني في البرازيل “فيبال” على وسام “بورتو دو سول”، وهو أعلى تكريم من مجلس مدينة بورتو أليغري، عاصمة ولاية “ريو غراندي دو سول” جنوب البرازيل.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
مستوطنون يهاجمون قرى وبلدات في الضفة الغربية
أبريل 21, 2024
هاجم مستوطنون بحماية قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الأحد، قرية برقا شرق رام الله، وسط الضفة الغربية وأحرقوا "بركسا" للأغنام. بدوره اقتحم جيش الاحتلال الإسرائيلي بلدة خربثا المصباح جنوب غرب رام الله أيضا. وأطلق مستوطنون من مستوطنة "حفات جلعاد" النار على منازل في المنطقة الشرقية من بلدة فرعتا شرق قلقيلية، شمال الضفة الغربية. وفي السياق
شهداء في قصف للاحتلال على منزل بمخيم النصيرات وسط قطاع غزة
أبريل 21, 2024
استشهد عدد من الفلسطينيين وأصيب آخرون، اليوم الأحد، إثر غارة للاحتلال استهدفت منزلا غرب مخيم النصيرات وسط قطاع غزة. وقصفت طائرات الاحتلال الحربية، منزلا لعائلة "النويري" في مخيم النصيرات، ما أدى لاستشهاد 7 فلسطينيين. وكانت وزارة الصحة الفلسطينية بغزة، قد أعلنت أن "الاحتلال الاسرائيلي ارتكب  5 مجازر ضد العائلات في قطاع غزة، وصل منها للمستشفيات
مقتل ضابط من جيش الاحتلال بقصف شنّه "حزب الله" على مواقع للاحتلال
أبريل 21, 2024
أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأحد مقتل ضابط احتياط متأثرا بإصابته الأسبوع الماضي نتيجة قصف "حزب الله" اللبناني الذي استهدف بلدة "عرب العرامشة" الحدودية. وتسبب استهداف "حزب الله" الأربعاء الماضي مركزا لقوات الاحتلال في "عرب العرامشة" المحاذية للحدود اللبنانية (تقع قبالة بلدتي يارين والضهيرة في القطاع الغربي) في إصابة 19 مستوطنا بجروح، معظمهم عسكريون، قبل
لبنان.. "الشعبية" تنظم مهرجاناً شعبياً في "عين الحلوة" دعماً لغزة والضفة والقدس
أبريل 21, 2024
نظمت "الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين" (أحد فصائل منظمة التحرير الفلسطينية) في منطقة صيدا، اليوم الأحد، مهرجاناً شعبياً، في مخيم "عين الحلوة" للاجئين الفلسطينيين في مدينة صيدا (جنوب لبنان)، دعماً لـ "أهلنا في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس، وتضامناً مع أسرانا البواسل في سجون الإحتلال الصهيوني، وتأبيناً للشهيد الأسير وليد دقّة". وشارك في المهرجان، ممثلون عن
الأمم المتحدة: مقتل 3 أطفال فلسطينيين في طولكرم
أبريل 21, 2024
قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"، إن "3 أطفال فلسطينيين قتلوا في العملية العسكرية (الإسرائيلية) في طولكرم بالضفة الغربية المحتلة". وأضافت المنظمة في بيان تلقته "قدس برس"، اليوم الأحد، أن "التقارير تفيد أيضا بمقتل 14 طفلا آخر على الأقل في رفح جنوب قطاع غزة خلال الساعات الأخيرة". وأكدت أن "قتل الأطفال يجب أن يتوقف، ويجب
استشهاد فلسطينية متأثرة بإصابتها برصاص الاحتلال بالأغوار الشمالية
أبريل 21, 2024
استشهدت فلسطينية، اليوم الأحد، متأثرة بإصابتها برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، على حاجز الحمرا العسكري بالأغوار الشمالية. وأطلق جيش الاحتلال النار على الشهيدة، ومنع طواقم الإسعاف من الوصول اليها، وأغلق الحاجز العسكري بكلا الاتجاهين. والشهيدة هي "لبيبة فازع صدقي غنام" (43 عاماً) من مدينة طوباس، شمال الضفة الغربية، استشهدت متأثرة بإصابتها برصاص الاحتلال، بزعم محاولتها تنفيذ