مراقبان: رد المقاومة على اقتحام بن غفير للأقصى ضروري

أكد كاتبان ومحللان سياسيان على أن دولة الاحتلال لا تقيم أي وزن لأي وسطاء، وان المقاومة الفلسطينية يجب أن يكون لها موقفا حاسما من اقتحام وزير الأمن القومي الإسرائيلي المتطرف ايتمار بن غفير للمسجد الأقصى اليوم الثلاثاء.
وقال الكاتب والمحلل السياسي فايز أبو شمالة، إن "إسرائيل وعلى مدار التاريخ لا تحترم أي وسيط، أو الأمم المتحدة،وهي تتصرف وفق مصلحتها فقط".
وأضاف أبو شمالة لـ "قدس برس" إن "الوسطاء بالنسبة لإسرائيل هم أجراء ينفذون المطالب والرغبات الإسرائيلية، بالتالي إذا تعارضت المصلحة الإسرائيلية مع الوسطاء يُضرب بالوسطاء عرض الحائط، بالدليل ان الذين اخرجوا في صفقة (وفاء الاحرار) عام 2011، تمت إعادة اعتقالهم دون احترام الوسطاء، هذا نموذج للوسطاء" وفق ما يرى.
وتابع قائلا إن "بن غفير عندما يقتحم المسجد الأقصى، يدرك ان العقيدة التوراتية التي يقتحم بها أكثر أهمية وجدية من الوسطاء، وهو يرى انه يتحرك في أرض إسرائيل، ولا دخل للوسطاء في هذا الأمر".
وشدد على ان خطورة اقتحام الأقصى هذا اليوم تحديدا، أنه يتزامن مع مناسبة يهودية وهو "ذكرى محاصرة بيت المقدس على يد نبوخذ نصر حسب زعمهم.. هذا يوم حزن بالنسبة لليهود فأراد ان يجسده ايتمار بن غفير بالقوة والحضور للمسجد الأقصى".
وأكد أبو شمالة أن "الاحتلال بات من جهة السلطة الفلسطينية مطمئننا أن ردات الفعل لن تتجاوز الإدانة، لذلك يتحرك بن غفير بكل ثقة".
من جهته، اعتبر الكاتب والمحلل السياسي محمد شاهين، أن اقتحام بن غفير للمسجد الاقصى يمثل "انتهاكا سافرا لقدسية الأقصى.. وسيواجه بمزيد من الصمود والمقاومة على الأرض".
وتوقع شاهين في حديث مع "قدس برس"، أن تشكل جريمة اقتحام بن غفير للأقصى "دافعاً إلى الاستمرار في خط الدفاع الأول عن أرضنا وشعبنا، فمنذ اقتحام (رئيس وزراء الاحتلال الأسبق آرئيل) شارون، يمثل اقتحام بن غفير ثاني اقتحام بهذا المستوى، مما سيفجر ثورة الاشتباك في الداخل المحتل، وقد نرى تصعيدا من فصائل المقاومة ضد أهداف صهيونية" وفق توقعه.
واعتبر شاهين أن الرد الأمثل على اقتحام بن غفير للأقصى "سيكون موجة غضب واسعة شعبية وفصائلية عسكرية، قد تكون بوادر انتفاضة جديدة عنوانها حماية الأقصى".
وكان ما يسمى وزير الأمن القومي الإسرائيلي، المتطرف إيتمار بن غفير، قد اقتحم صباح اليوم الثلاثاء، ساحات المسجد الأقصى المبارك، من جهة "باب المغاربة".

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
الاحتلال يصادق على بناء 1200 وحدة استيطانية في القدس
فبراير 2, 2023
صادقت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، على إيداع خطتين استيطانيتين جنوب القدس المحتلة، تشمل حي الثوري، وأجزاء من أراضي جبل المكبر وصور باهر، وفي مستوطنتي "كريات يوفيل" و"أرنونا"، بإجمالي يصل إلى 1200 وحدة استيطانية. ووفق الخطة الإسرائيلية، فإنها تستهدف "شارع القدس الثوري-أبو طور، 1070 وحدة استيطانية، ستجمع بين المناطق التجارية والتوظيف والمباني العامة، فيما تشمل عند تقاطع
توجه إسرائيلي لمنح آلاف المستوطنين رخص سلاح
فبراير 2, 2023
قال موقع /0404/ العبري، إن وزير أمن الاحتلال المتطرف إيتمار بن غفير، أقر سلسلة خطوات تهدف إلى "تسريع منح رخص السلاح لعشرات آلاف المستوطنين". وبيّن الموقع المقرب من جيش الاحتلال، أن "الهدف في هذه المرحلة منح سبع عشر ألف رخصة سلاح، وذلك ضمن الطلبات التي قُدمت العام الماضي لهذه الغاية". وزعم بن غفير أن وجود
مقترح إسرائيلي لوقف اعتماد الدرجات العلمية لطلبة فلسطينيي الداخل
فبراير 1, 2023
من المتوقع أن يناقش مجلس الوزراء السياسي والأمني ​​الإسرائيلي المصغر "الكابينيت"، اقتراحا مقدماً من أحد الوزراء لرفض الاعتراف بالدرجات الأكاديمية لطلبة فلسطينيي الداخل. وكشفت هيئة البث الإسرائيلية الرسمية /كان/ أن "وزير الزراعة آفي ديختر قدم المقترح، والذي بموجبه يوقف الاحتلال الاعتراف بالدرجات الأكاديمية التي يحصل عليها فلسطينيون من الداخل الفلسطيني المحتل في المؤسسات التعليمية الفلسطينية".
"الكنيست" يصادق على قانون تهجير أسرى القدس والداخل المحتل
يناير 30, 2023
ذكرت وسائل إعلام عبرية، أن برلمان الاحتلال "الكنيست"، صادق اليوم الإثنين، بالقراءة الأولى على قانون يحرم أسرى الداخل المحتل عام 48 والقدس من الجنسية أو الإقامة. وقالت صحيفة /يسرائيل هيوم/ العبرية على موقعها: إن "مشروع القانون ينص على أن وزير الداخلية سوف يسحب الجنسية الإسرائيلية أو الإقامة من الأسير الذي أدين بتنفيذ عمليات ضد أهداف
الاحتلال يعتقل عائلة منفذ عملية سلوان
يناير 28, 2023
اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، عائلة منفذ عملية سلوان، جنوب المسجد الاقصى المبارك. وأفادت مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال داهمت منزل عائلة الطفل محمد عليوات (13 عاما)، الذي تتهمه بتنفيذ عملية إطلاق نار في بلدة سلوان، واعتقلت والده، ووالدته، وشقيقه. وأضافت أن قوات الاحتلال أطلقت قنابل الغاز والصوت خلال مواجهات اندلعت في البلدة، عقب
إعلام عبري: زيادة هائلة في اتصالات الإسرائيليين طلبا للدعم النفسي
يناير 28, 2023
أفادت وسائل إعلام عبرية، اليوم السبت، أن "هناك زيادة في عدد المكالمات التي وردت على خط الدعم النفسي للإسرائيليين، في أعقاب عملية أمس"، بمدينة القدس المحتلة. ونقل موقع /واي نت/ العبري، عن المسؤولة في الدعم النفسي الإسرائيلي، ميخال ليف آري، أن "هناك زيادة هائلة في الاتصالات التي ترد بعد هجوم أمس". وأشارت إلى أنّ "غالبية