النقابات الفلسطينية تمهل حكومة اشتية حتى نهاية الشهر لتنفيذ "الاتفاقيات"

وصلت العلاقة بين النقابات المهنية في الضفة الغربية وحكومة السلطة الفلسطينية، التي يقودها عضو مركزية حركة التحرير الوطني "فتح" محمد اشتية، إلى طريق مسدود، في ظل تنصل الأخيرة من الالتزامات والاتفاقيات التي وقعتها خلال العام الماضي مع النقابات.

وفي بيان تلقته "قدس برس" دعت النقابات عقب اجتماع لها اليوم الأحد، الحكومة بالالتزام الفوري بتنفيذ كافة الاتفاقيات الموقعة مع جميع النقابات والاتحادات، وأمهلتها حتى نهاية الشهر الجاري لتنفيذها.

وقررت تشكيل إطار تنسيقي موحد يضم كافة النقابات لخلق آلية متابعة مشتركة فيما بينها، داعية كافة الاتحادات والنقابات إلى الانضمام لهذا التجمع.

وأكدت أن هذا الإطار التنسيقي سيبقى في حالة انعقاد دائم "للاستمرار في النضال المطلبي لإحقاق الحقوق".

ومن القضايا التي ناقشها الاجتماع "استمرار الخصومات على رواتب الموظفين، وعدم تلبية مطالبهم العادلة والتي أثرت بشكل خطير على قدرتهم على تقديم خدماتهم لأبناء شعبنا"، بحسب ما جاء في البيان. 

وأكدت النقابات المهنية أن أي "إجراءات ستقوم بها النقابات لاحقاً ليست موجهة ضد أبناء شعبنا، بل هي ضد الظلم الواقع عليهم، والذي مسّ قدرتهم على تقديم خدماتهم".

وقالت إن "هذه النقابات التي انتخبت ديمقراطياً، ستسعى بشكل دائم لمحاسبة الحكومة، ومتابعتها في كافة القضايا، في ظل غياب المجلس التشريعي". 

وعبّرت النقابات عن رفضها لصرف مكافآت لبعض الوزارات دون غيرها، في ظل الأزمة المالية التي تدعيها الحكومة، "في حين كان الأجدر بها صرف الرواتب كاملة".

وتقول السلطة الفلسطينية إنها تعاني من أزمة مالية خانقة منذ عدة سنوات؛ نتيجة الاقتطاعات المالية التي تقوم بها حكومة الاحتلال الإسرائيلي من أموال المقاصة، والتي تمثل أهم الواردات المالية للسلطة.

وفي 23 أيلول/سبتمبر الماضي؛ قال اشتية إن الأزمة المالية التي نعانيها "ليست صناعة فلسطينية".

وأضاف أن "عجز الموازنة الفلسطينية سببه خلل في التركيب الاقتصادي الفلسطيني، كوننا تحت احتلال، لا نسيطر على مقدراتنا، ولا على الحدود والمعابر، وإسرائيل تستنزف مواردنا وتمنع نشاطات اقتصادية جدية في فلسطين".

ومنذ تشرين الثاني/نوفمبر 2021، تصرف الحكومة الفلسطينية رواتب منقوصة لموظفيها العموميين، بسبب ما قالت إنها أزمة مالية بسبب الاقتطاع من أموال المقاصة، وتراجع المنح الخارجية.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
تشاد تفتتح سفارتها لدى الاحتلال غدا الخميس
فبراير 1, 2023
أعلنت جمهورية تشاد، اليوم الأربعاء، افتتاح سفارة لها لدى "إسرائيل"، بمدينة "رمات غان"، قرب "تل أبيب"، وسط فلسطين المحتلة عام 48، بعد استئناف العلاقات بين الجانبين عام 2019. وجاء ذلك، وفق بيان مشترك لرئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، ورئيس تشاد محمد ديبي، الذي وصل "إسرائيل" الأربعاء، في زيارة غير محددة المدة. وقال بيان نشره مكتب
مؤسسات حقوقية تكشف تفاصيل ما جرى مع الأسيرات الفلسطينيات في "الدامون"
فبراير 1, 2023
طالبت الأسيرات الفلسطينيات في سجن "الدامون" الإسرائيلي، بضرورة إعادة زميلاتهن المعزولات إلى القسم، وإنهاء عزلهنّ، والكشف عن مصير الأسيرة ياسمين شعبان، التي نقلت خارج السجن، ووقف كافة أشكال التنكيل المستمرة بحقّهنّ. جاء ذلك في بيان مشترك أصدرته هيئة شؤون الأسرى (تابعة للسلطة)، و"نادي الأسير" الفلسطيني (هيئة حقوقية مستقلة) اليوم الأربعاء، كشفا فيه "عما جرى مع
الاحتلال يقتحم منزل المحررين كريم وماهر يونس
فبراير 1, 2023
اقتحمت الشرطة الإسرائيلية اليوم، الأربعاء، منزلي الأسيرين المحررين كريم وماهر يونس وعبثت بمحتوياتهما في بلدتي عرعرة وعارة، بالداخل الفلسطيني المحتل. وقالت مصادر صحفية، أن الشرطة بدأت اقتحامها لمنزل الأسير المحرر كريم يونس في عارة، ثم داهمت قوات أخرى منزل الأسير المحرر ماهر يونس في عرعرة. ويعتبر هذا الاقتحام الثاني لمنزل الأسير المحرر كريم في غضون
الأسيرات يوجهن "صرخة استغاثة" من داخل سجن الدامون
فبراير 1, 2023
بعثت الأسيرات الفلسطينيات، اليوم الأربعاء، برسالة صوتية من داخل سجن الدامون، في ظل تصاعد الانتهاكات الإسرائيلية بحقهن، من قبل مصلحة السجون. وحسب مكتب إعلام الأسرى (حقوقي مستقل)، الذي نشر الرسالة الصوتية، فقد ناشدت الأسيرات "فصائل المقاومة، وأحرار الشعب الفلسطيني، بسرعة التحرك لوقف الأذى ومسلسل التنكيل بحقهن من قبل إدارة سجون الاحتلال". وقالت الأسيرات: "وامقاومتاه.. يا
الإعلام الحكومي بغزة يرصد انتهاكات الاحتلال ضد الصحفيين
فبراير 1, 2023
رصد المكتب الإعلامي الحكومي في غزة، (62) انتهاكًا ضد الصحفيين الفلسطينيين، خلال شهر كانون الثاني/ يناير الماضي. وقالت وحدة الرصد والمتابعة بالمكتب، في تقريرها الشهري، إنها "رصدت 54 انتهاكا ضد الصحفيين من قبل الاحتلال الاسرائيلي، بمشاركة إدارات مواقع التواصل الاجتماعي في محاربة المحتوى الفلسطيني". وأضافت أنه "تم تسجيل تسع حالات اعتقال وتمديد وتجديد اعتقال، واحتجاز،
700 اعتداء إسرائيلي في الضفة الغربية خلال الشهر المنصرم
فبراير 1, 2023
وثّقت هيئة مقاومة الجدار والاستيطان (تابعة للسلطة الفلسطينية)، اعتداءات قوات الاحتلال والمستوطنين في الضفة الغربية المحتلة، خلال الشهر الماضي. وقالت الهيئة في تقريرها الشهري، اطلعت عليه "قدس برس"، اليوم الأربعاء، إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين نفذوا أكثر من 700 اعتداء خلال شهر كانون الثاني/ يناير الماضي. وبينت الهيئة أن هذه الانتهاكات تراوحت بين اعتداء مباشر