رئيس “النواب الأردني”: شعبنا لا يعترف بـ”إسرائيل” ويرفض “التطبيع”

قال رئيس مجلس النواب الأردني، عبدالكريم الدغمي، إن الشعب الأردني لا يعترف بـ”دولة إسرائيل”، ويرفض تطبيع العلاقات معها.

وأضاف الدغمي في برنامج “قصاري القول” التي بثته الفضائية الروسية مساء اليوم الاثنين، أن القضية الفلسطينية تُعتبر القضية المركزية في الشرق الأوسط، مشيراً إلى أن “الشعب الفلسطيني يتعرض لاضطهاد تقوده دولة الاحتلال الإسرائيلي، التي ترفض على مسمع ومرأى العالم أجمع إعطاء الفلسطينيين حقوقهم المشروعة”.

وأوضح أن “القضية الفلسطينية هي قضية أردنية بامتياز، وثابت من ثوابت الدولة الأردنية التي يقودها الملك عبدالله الثاني”، لافتا إلى أن المملكة تطالب بضرورة إعطاء الشعب الفلسطيني حقوقه كاملة، وإقامة دولة فلسطينية مستقلة، عاصمتها القدس الشريف”.

ورغم تأكيده على رفض الشعب الأردني الاعتراف بـ”دولة إسرائيل”؛ قال الدغمي إن نظرة السلطتين التنفيذية والتشريعية في الأردن تجاه القضية الفلسطينية واحدة.

وتابع: “في حال كان هُناك حل للدولتين؛ فذلك جيد ومُرحَّب به، كون دولة الاحتلال الإسرائيلي لا تقيم وزناً لأي اتفاقية أو مُعاهدة أو عهود، والتاريخ خير شاهد على ذلك”.

ولفت الدغمي إلى أن الأردن يُعاني بسبب مواقفه القومية العُروبية، وخصوصًا من القضية الفلسطينية، من قلة أو شُح المساعدات، وكذلك من موضوع المياه، حيث يُعتبر من أفقر دول العالم بالمياه”.

وأكد أن “(إسرائيل) لا تقوم بإعطاء الأردن حقوقه المائية التي كفلتها اتفاقية السلام (وادي عربة) التي تم توقعيها مع (إسرائيل) في العام 1994″، مُشددًا مرة ثانية على أن دولة الاحتلال “لا يعنيها أبدًا معاهدة أو عهد، ولا تلتزم أبدًا بذلك”.

وبشأن التطبيع مع الاحتلال؛ قال الدغمي إن “التطبيع مع (إسرائيل) على المُستوى الرسمي، بموجب اتفاقية ومعاهدة سلام، لكن أغلبية الشعب الأردني، كما بقية الشعوب العربية، ترفض التطبيع مع دولة الاحتلال الإسرائيلي”.

وتجدر الإشارة إلى أن الأردن وقع “اتفاقية سلام” مع الاحتلال الإسرائيلي عام 1994، فيما عرف باتفاقية “وادي عربة” (صحراء أردنية محاذية لفلسطين)، نصت على إنهاء حالة العداء بين الطرفين، وتطبيق أحكام ميثاق الأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي بشأن العلاقات بين الدول.

تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
إعلام عبري: السلطة الفلسطينية أحبطت عمليات نوعية ضد الاحتلال شمال الضفة
نوفمبر 27, 2022
أكد إعلام عبري أن الأجهزة الأمنية في السلطة الفلسطينية، أحبطت تنفيذ خلايا مقاومة عمليات نوعية ضد أهداف إسرائيلية، بعد عثورها على عبوات ناسفة مجهزة للتفجير. وكشفت القناة /11/ العبرية، مساء اليوم الأحد، أن “الأجهزة الأمنية الفلسطينية عثرت على عبوات ناسفة كبيرة الحجم، في مدينتي طوباس وجنين (شمال الضفة)، كانت مخصصة لتنفيذ عمليات تفجيرية في إسرائيل”.
الاحتلال يمنع أسيرا محررا من التواصل مع 11 مقدسيا لـ4 أشهر
نوفمبر 27, 2022
قالت مصادر حقوقية فلسطينية، إن سلطات الاحتلال أصدرت اليوم الأحد، قرارا عسكريا جائرا بحق الأسير المقدسي المحرر ماجد الجعبة. وأوضحت المصادر لـ”قدس برس”، أن القرار يمنع الجعبة من التواصل بشكل مباشر أو غير مباشر مع 11 مواطنا مقدسيا لغاية 26 آذار/مارس القادم، وجلهم من الأسرى المحررين، الذين سبق لهم أن اعتقلوا بسبب نشاطهم الديني والاجتماعي
إعلام عبري: خلل تقني يوقف حركة القطارات في “إسرائيل”
نوفمبر 26, 2022
أكدت وسائل إعلام عبرية، توقف حركة القطارات في فلسطين المحتلة مساء اليوم السبت، بسبب خلل تقني، لم تحدد مركزه بعد. وذكرت صحيفة /معاريف/ العبرية، أنّ حركة القطارات توقفت بسبب خلل غير معتاد في حاسوب الإشارات المركزي. وقالت القناة /12/ العبرية، إنّه تم إلغاء جميع الرحلات المخطط لها في قطار “إسرائيل”، حتى الساعة 9 من مساء
مقتل مستوطن ثانٍ متأثراً بجروحه في عملية القدس التفجيرية
نوفمبر 26, 2022
ارتفع عدد قتلى عملية القدس التفجيرية إلى اثنين، بعد الإعلان رسميا، مساء اليوم السبت عن مقتل إسرائيلي آخر، متأثراً بجروحه التي أصيب بها في تفجيرات الأربعاء الماضي. وبحسب موقع /واي نت/ العبري، فإن القتيل “يبلغ من العمر (50 عاما) وهو المستوطن تيدسا تشوما من أصول إثيوبية”. وقُتل الأربعاء الماضي، مستوطن إسرائيلي، وأصيب 19 آخرون بجروح
رئيس استخبارات الاحتلال السابق يتوقع انتفاضة ثالثة “لا مثيل لها”
نوفمبر 26, 2022
توقع الرئيس السابق لشعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية “أمان”، تامير هايمان، أن “تواجه إسرائيل خطر اندلاع انتفاضة فلسطينية ثالثة، لم يسبق لها مثيل”. وقال هايمان، في تحليل نشره موقع /قناة 12/ العبرية، اليوم السبت، إنّ “إسرائيل تقف أمام مجموعة من الظروف، التي تزيد من فرص اندلاع هذه الانتفاضة”. وحذر من أنّ شنّ “حملة عسكرية في الضفة
صحيفة عبرية تكشف عن استعدادات إسرائيلية للتصعيد في الضفة الغربية
نوفمبر 24, 2022
كشفت صحيفة /يديعوت احرونوت/ العبرية، مساء اليوم الخميس، عن استعدادات تقوم بها وزارة جيش الاحتلال لتصعيد واسع النطاق في الضفة الغربية. وأوضحت الصحيفة، أن وزارة الجيش أعلنت عن نيتها شراء  50 عربة مصفحة بشكل عاجل، لاستخدامها في الضفة الغربية. وأشارت إلى أن صفقة شراء العربات المصفحة ستكون بعشرات الملايين من الشواكل، لافتة أن ذلك يأتي