"حراك المعلمين": قرار المحكمة العليا بوقف إضرابنا مخالف للقانون…ومستمرون بالإضراب

أكد حراك  المعلمين الموحد (مستقل) في الضفة الغربية، اليوم الثلاثاء، استمرار الإضراب الشامل، وعدم العودة للمدارس، إلا بعد تنفيذ الحكومة لكامل بنود الاتفاقية التي وُقعت العام الماضي، برعاية الهيئة المستقلة لحقوق المواطن الفلسطيني.

وأصدرت المحكمة الإدارية العليا التابعة للسلطة الفلسطينية برام الله، في ساعة متأخرة من مساء الإثنين، قرارا مستعجلا، يقضي بوقف الإضراب المفتوح عن العمل لدى المدارس الحكومية المعلن من قِبل المعلمين العاملين بالمدارس الحكومية، تحت ما يسمى (حراك المعلمين)، وكذلك المعلمين الممتنعين عن العمل، وذلك بالدعوى الإدارية التي تقدمت بها، يوم الإثنين، وزارة التربية والتعليم تحت الرقم 59/2023.

وقال الحراك، في بيان صدر مساء الإثنين وصل "قدس برس": إن "المحكمة الإدارية تبتّ في القضايا الإدارية، والمعلم بصفته الشخصية، وحتى الحراك، ليسا جهة إدارية، وعليه فإن المحكمة ترتكب مخالفة قانونية باصدارها مثل هكذا قرار مخالف للقانون.
 
وأوضح "أنه حتى ينفذ هذا القرار المستعجل، يجب تبليغه لكل مخاصم، وفي حال لم يتم تنفيذ القرار من قبل المعلمين، ستصبح قضية مخالفة قرار محكمة، وغرامتها خمسة دنانير، ولكن لأننا نتواجد بالمدارس ونوقع بالحضور قانونيا، لا يسري علينا هذا القرار، وهذا يخالف نصوص المواد في قانون الخدمة المدنية".
 
وأعلن "الحراك" استمرار الإضراب الشامل مع التوجه للمدارس، لإثبات الحضور بالبصمة والمغادرة"، داعيا "جميع المعلمين للوقوف في وجه الغطرسة التي تمارسها الحكومة تجاه المعلمين والمعلمات، مشيرا إلى أنه سيحدد موعدا لوقفة احتجاجية لاحقا للوقوف سدا منيعا أمام هذه العقبات الجائرة".

وتظاهر آلاف المعلمين الفلسطينيين، الإثنين، أمام مقر مجلس الوزراء في رام الله، وسط الضفة الغربية، تلبية لدعوة "حراك المعلمين" الموحد (مستقل). 

واعتصم المعلمون بالتزامن مع الجلسة الأسبوعية لحكومة السلطة الفلسطينية، مرددين هتافات تطالب بتحقيق مطالبهم.

يذكر أن إضراب المعلمين في الضفة الغربية، دخل شهره الثاني، بدعوة من الحراك في الخامس من شباط/ فبراير الماضي.

وقال الحراك في بيانات سابقة، إنه دخل في الإضراب "بسبب امتناع حكومة السلطة الفلسطينية عن تنفيذ الاتفاقية الموقعة في عام 2022"، مؤكدا أن الحكومة مستمرة بدفع الرواتب منقوصة، وبدون إضافة علاوة.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
الأمم المتحدة: 25 فلسطينيا "قتلوا" في الضفة الغربية خلال أسبوع
مايو 22, 2024
قالت الأمم المتحدة، الأربعاء، إن قوات الاحتلال "قتلت 25 فلسطينيا في الضفة الغربية، في مدينتي جنين وطولكرم خلال أسبوع واحد". وأضافت في تقرير صادر عن مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية، أنه "منذ 7 تشرين الأول/أكتوبر الماضي، قتل 489 فلسطينيا، من بينهم 117 طفلا، وأصيب أكثر من 5000 فلسطيني، من بينهم حوالي 790 طفلا، في الضفة الغربية،
"الأغذية العالمي": لم يدخل إلى قطاع غزة سوى 100 شاحنة منذ 6 أيار
مايو 22, 2024
قال برنامج الأغذية العالمي (تابع للأمم المتحدة)، الأربعاء، إن "العمليات الإنسانية في غزة تقترب من الانهيار، وأن خطر المجاعة أصبح حقيقيا، حيث لم يدخل القطاع إلا 100 شاحنة منذ السادس من أيار/مايو الجاري". وحذر البرنامج في بيان له، من أنه "إذا لم تبدأ الإمدادات الغذائية والإنسانية في الدخول إلى غزة بكميات هائلة، فسوف ينتشر اليأس
"القسام" تعلن قنص 3 جنود للاحتلال والإجهاز على اثنين من مسافة صفر في غزة
مايو 22, 2024
أعلنت كتائب "القسام"، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، الأربعاء، أن "مجاهديها تمكنوا من قنص 3 جنود من جيش الاحتلال شمال بيت حانون شمالي قطاع غزة". وقالت "القسام" في بيان لها، إن "من بين الجنود الثلاثة الذين جرى قنصهم، ضابط". وأضافت في بيان لاحق، أن "مجاهديها تمكنوا من الإجهاز على جنديين صهيونيين من مسافة صفر
جيش الاحتلال يعلن مقتل 3 جنود في معارك شمال غزة
مايو 22, 2024
أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، الأربعاء، مقتل 3 جنود بمعارك اندلعت مع المقاومة الفلسطينية شماليّ قطاع غزة. وأضاف جيش الاحتلال عبر موقعه الإلكتروني، أنه "بالإضافة إلى القتلى، أصيب ضابط واثنان من الجنود بجراح خطيرة، خلال المعارك ذاتها". وفي وقت سابق من اليوم، اعترف جيش الاحتلال بإصابة 25 عسكريا بنيران المقاومة الفلسطينية، خلال المعارك في قطاع غزة،
"الكنيست" يصدّق بالقراءة التمهيدية على ضم مستوطنات في جنوب الخليل
مايو 22, 2024
صدّقت الهيئة العامة للمجلس التشريعي للاحتلال (كنيست)، بالقراءة التمهيدية، الأربعاء، على مشروع قانون ينص على "ضم أراض في الضفة الغربية إلى إسرائيل، واعتبار منطقة جنوب الخليل جزءا من النقب". وجاء في نص القانون "إدخال جميع الإسرائيليين في جنوب الخط 115 ضمن تعريف النقب، إلى المنطقة التي يسري عليها قانون سلطة تطوير النقب من العام 1991".
استشهاد شاب فلسطيني متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال في جنين
مايو 22, 2024
استشهد شاب فلسطيني، الأربعاء، متأثرا بإصابته برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة جنين بالضفة الغربية، ما يرفع عدد الشهداء في المدينة ومخيمها منذ الثلاثاء إلى 9 شهداء. وقال مدير مستشفى الرازي في المدينة، فواز حماد، إن "الشاب سامي أمين أحمد القيسي (18 عاما) من جنين، استشهد متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال"، بحسب ما نقلت عنه وكالة