“شدوا بعضكم”.. أهزوجة أشعلت المنصات.. من أنتجها وما هي رسالتها؟

قال الإعلامي الفلسطيني عبد الرحمن منير، مدير مؤسسة “سما القدس”، التي أنتجت مقطعا يصور إمرأة مسنة تغني أهزوجة تراثية، تدعو فيها الفلسطينيين إلى التماسك وعدم نيسان قضيتهم، إن تلك الأغنية “جاءت من مخيمات الشتات، لتؤكد على تمسك الفلسطينيين في كل مكان بحقهم بالعودة وتراثهم العريق، مهما ابتعد الطريق”.

يشار إلى أن مؤدية الأغنية هي السيدة الفلسطينية حليمة الكسواني، من سكان مخيم الزرقاء، شرق العاصمة الأردنية عمّان، والتي تنحدر أصولها من قرية “بيت إكسا” قضاء القدس، وهي من القرى التي دمرها الاحتلال.

وتحدث منير، مع “قدس برس”، عن الظروف التي ولد فيها مقطع الفيديو الذي أشعل مواقع التواصل الاجتماعي، قائلا: “كمنصة فلسطينية حرصنا على انتاج مواد تراثية غنائية.. فعمدنا إلى انتاج سلسلة بعنوان (لحظة) تكون مع الفلسطينيين في مختلف أماكن تواجدهم، وكانت (لحظة من مخيم) مع الجدة أم العبد (الكسواني) باكورة هذه السلسلة”.

وأضاف أنه “من اللحظة الأولى لفت المقطع انتباه جميع أعضاء الفريق.. لكن الحقيقة لم يتوقع أحد حجم الانتشار والتفاعل الذي حدث للحلقة” وفق قوله.

 وعدّد منير ما اعتبره العناصر التي ساهمت في انتشار المقطع قائلا إنها “عفويتها وملامحها الفلسطينية الأصيلة.. وروحها الخفيفة، بالإضافة إلى كون الغناء التراثي والوطني الجامع يلقى قبولا عند الجميع”، مشددا على أن “الأوضاع المشتعلة بالضفة الغربية، وجنازات الشهداء، وبطولات المقاومين، أحد أهم أسباب انتشار المقطع”.

وأوضح أن تلك العناصر “دعت المئات من الشباب المبدعين لتناقل المقطع والتفاعل معه بأشكال مختلفة، حتى أصبحت الجدة أم العبد أيقونة فلسطينية حقيقية” على حد تعبيره.

وأكد الإعلامي الفلسطيني، على أن شركة “سما القدس” التي انطلق نشاطها في أيار/مايو الماضي، بصدد إنتاج المزيد من البرامج والفواصل “التي تقترب من جمهورنا الفلسطيني، وتلامس قضاياه.. سعيا لربط أجيالها المختلفة بوطنهم وقضيتهم الوطنية.. وتقديم لوحة فلسطين الكبيرة والمنوّعة والتي تعبر عن الكل الفلسطيني وقضيته العادلة” كما قال.

– الأغنية الفلسطينية من مواسم القطاف والأعراس إلى ساحات المقاومة

وأشار الفنان والمؤلف الموسيقي أحمد الكردي، إلى أن ترنيمة “شدوا بعضكم يا أهل فلسطين.. ” من الأهازيج الفلسطينية القديمة، التي برزت مع بدايات مقاومة الفلسطينيين للانتداب البريطاني “وأن غناء الجدة الفلسطينية لها وبثها، جاء في وقت تشهد فيه الضفة الغربية تناميا لأعمال المقاومة ضمن تشكيلات من الشبان الفلسطينيين الذين تجاوزوا الفصائلية وكل تحديات المشهد الداخلي الفلسطيني، وشدوا من أزر أنفسهم لمواجهة المحتل”.

وأكد الكردي، في حديث مع “قدس برس” على ارتباط الأغنية التراثية الفلسطينية بمواسم القطاف والسهرات والأعراس “ثم بعد تعرض فلسطين للاستعمار البريطاني ثم الاحتلال الصهيوني انتقل سياق الأغنية التراثية الفلسطينية إلى سياق تعبوي يشد من أزر المجاهدين والمقاومين”.

وأوضح الكردي أنه مع عقود الاحتلال واللجوء، بدأت الأحداث المرتبطة بدفاع الفلسطينيين عن أرضهم من جهة، وشوق اللاجئين منهم لبلداتهم ومدنهم من جهة أخرى، في التأثير على تكوين الأغنية الفلسطينية لينتج عنها إيقاعا غنائيا متميزا، مستمدا من خصوصية القضية ورمزية شهداءها ومقاوميها وأسراها، ومعاني الثبات على الأرض، والتمسك بالهوية”.

تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
إعلام عبري: السلطة الفلسطينية أحبطت عمليات نوعية ضد الاحتلال شمال الضفة
نوفمبر 27, 2022
أكد إعلام عبري أن الأجهزة الأمنية في السلطة الفلسطينية، أحبطت تنفيذ خلايا مقاومة عمليات نوعية ضد أهداف إسرائيلية، بعد عثورها على عبوات ناسفة مجهزة للتفجير. وكشفت القناة /11/ العبرية، مساء اليوم الأحد، أن “الأجهزة الأمنية الفلسطينية عثرت على عبوات ناسفة كبيرة الحجم، في مدينتي طوباس وجنين (شمال الضفة)، كانت مخصصة لتنفيذ عمليات تفجيرية في إسرائيل”.
الاحتلال يمنع أسيرا محررا من التواصل مع 11 مقدسيا لـ4 أشهر
نوفمبر 27, 2022
قالت مصادر حقوقية فلسطينية، إن سلطات الاحتلال أصدرت اليوم الأحد، قرارا عسكريا جائرا بحق الأسير المقدسي المحرر ماجد الجعبة. وأوضحت المصادر لـ”قدس برس”، أن القرار يمنع الجعبة من التواصل بشكل مباشر أو غير مباشر مع 11 مواطنا مقدسيا لغاية 26 آذار/مارس القادم، وجلهم من الأسرى المحررين، الذين سبق لهم أن اعتقلوا بسبب نشاطهم الديني والاجتماعي
إعلام عبري: خلل تقني يوقف حركة القطارات في “إسرائيل”
نوفمبر 26, 2022
أكدت وسائل إعلام عبرية، توقف حركة القطارات في فلسطين المحتلة مساء اليوم السبت، بسبب خلل تقني، لم تحدد مركزه بعد. وذكرت صحيفة /معاريف/ العبرية، أنّ حركة القطارات توقفت بسبب خلل غير معتاد في حاسوب الإشارات المركزي. وقالت القناة /12/ العبرية، إنّه تم إلغاء جميع الرحلات المخطط لها في قطار “إسرائيل”، حتى الساعة 9 من مساء
مقتل مستوطن ثانٍ متأثراً بجروحه في عملية القدس التفجيرية
نوفمبر 26, 2022
ارتفع عدد قتلى عملية القدس التفجيرية إلى اثنين، بعد الإعلان رسميا، مساء اليوم السبت عن مقتل إسرائيلي آخر، متأثراً بجروحه التي أصيب بها في تفجيرات الأربعاء الماضي. وبحسب موقع /واي نت/ العبري، فإن القتيل “يبلغ من العمر (50 عاما) وهو المستوطن تيدسا تشوما من أصول إثيوبية”. وقُتل الأربعاء الماضي، مستوطن إسرائيلي، وأصيب 19 آخرون بجروح
رئيس استخبارات الاحتلال السابق يتوقع انتفاضة ثالثة “لا مثيل لها”
نوفمبر 26, 2022
توقع الرئيس السابق لشعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية “أمان”، تامير هايمان، أن “تواجه إسرائيل خطر اندلاع انتفاضة فلسطينية ثالثة، لم يسبق لها مثيل”. وقال هايمان، في تحليل نشره موقع /قناة 12/ العبرية، اليوم السبت، إنّ “إسرائيل تقف أمام مجموعة من الظروف، التي تزيد من فرص اندلاع هذه الانتفاضة”. وحذر من أنّ شنّ “حملة عسكرية في الضفة
صحيفة عبرية تكشف عن استعدادات إسرائيلية للتصعيد في الضفة الغربية
نوفمبر 24, 2022
كشفت صحيفة /يديعوت احرونوت/ العبرية، مساء اليوم الخميس، عن استعدادات تقوم بها وزارة جيش الاحتلال لتصعيد واسع النطاق في الضفة الغربية. وأوضحت الصحيفة، أن وزارة الجيش أعلنت عن نيتها شراء  50 عربة مصفحة بشكل عاجل، لاستخدامها في الضفة الغربية. وأشارت إلى أن صفقة شراء العربات المصفحة ستكون بعشرات الملايين من الشواكل، لافتة أن ذلك يأتي