تقديرات الاستخبارات الإسرائيلية: حرب على عدة جبهات متوقعة العام المقبل

توقعت شعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية "أمان"، أن "حربا حقيقية وواسعة النطاق، ستندلع على عدة جبهات خلال العام المقبل، رغم الاعتقاد السائد أن إيران وحزب الله وحماس، ليسوا مهتمين بصراع مباشر وشامل".

وأشارت صحيفة "هآرتس" العبرية، اليوم الثلاثاء، أن "المستوى الساسي والقيادة العسكرية في إسرائيل، مطلعة على تقديرات (أمان)".

واعتبرت "أمان"، وفقا لـ/ هآرتس/، أنه "يلاحظ بوضوح أن هذه الجهات الثلاث مستعدة للمخاطرة والرهان بعمليات هجومية"، بادعاء أنها "تعتقد أن إسرائيل ضعفت في أعقاب الأزمة الداخلية التي تشتد، والتي قلصت حيز مناورتها الإستراتيجية".

وتشير "أمان" بذلك إلى الأزمة التي تسببت بها خطة الحكومة الإسرائيلية، لإضعاف جهاز القضاء والاحتجاجات الواسعة ضدها.

وبحسب الصحيفة، فإن "أمان تتحدث، منذ أشهر، عن تصعيد متعدد الجبهات"، وقالت إنه "تحقق قسم منه الأسبوع الماضي، عندما تصاعد التوتر العسكري بين إسرائيل وبين قطاع غزة ولبنان وإطلاق قذائف صاروخية من الأراضي السورية، على إثر الاعتداءات الإسرائيلية في المسجد الأقصى".

وأضافت "أمان"، أن "المسجد الأقصى سيبقى في مركز الاهتمام مع حلول نهاية شهر رمضان، بسبب تزامنه مع عيد الفصح اليهودي، الذي ينظم المستوطنون واليمين المتطرف الإسرائيلي خلاله مسيرات استيطانية لتوسيع الاستيطان وطقوس دينية استفزازية في المسجد الأقصى ومحيطه".

واعتبرت "أمان" أن التصعيد خلال شهر رمضان يندمج في ثلاثة تطورات مركزية تؤدي إلى تغييرات في بيئة إسرائيل الاستراتيجية، وهي تراجع الاهتمام الأمريكي بما يحدث في الشرق الأوسط، وزيادة ثقة إيران بنفسها من خلال محاولات لتحدي إسرائيل مباشرة، وتزايد انعدام الاستقرار في الحلبة الفلسطينية".

يذكر أن عشرات القذائف الصاروخية، أطلقت من جنوب لبنان الخميس الماضي، اتجاه شمال فلسطين المحتلة، وأدت إلى إصابة مستوطنين اثنين، إضافة إلى أضرار مادية بالمنشآت، عقب عدوان الاحتلال على المسجد الأقصى المبارك والمصلين فيه.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
بكيرات يدعو إلى شد الرحال للمسجد الأقصى
سبتمبر 21, 2023
<div style="text-align:right">دعا نائب مدير أوقاف القدس (تابعة للأردن)، الشيخ ناجح بكيرات، الشعب الفلسطينيّ إلى "المزيد من شدّ الرحال نحو المسجد الأقصى المبارك، وعدم الانصياع لقرارات الاحتلال الباطلة". وقال بكيرات، في تصريح صحفي تلقته "قدس برس"، اليوم الخميس، إن "الثبات والرباط بمثابة الصخرة التي ستتحطم عليها كل مخططات المحتل الإسرائيلي الغاصب". وجاءت هذه التصريحات عقب قرار محكمة</div>
طولكرم.. "شهداء الأقصى" تتبنى عملية إطلاق النار تجاه مستوطنة "أفني حيفتس"
سبتمبر 21, 2023
<div style="text-align:right">تبنت كتائب"شهداء الأقصى" الجناح العسكري لحركة التحرير الوطني "فتح" في محافظة طولكرم (شمال غرب الضفة الغربية)، عملية إطلاق النار تجاه مستوطنة "أفني حيفتس". وكان جيش الاحتلال قد أعلن مساء اليوم الخميس، استهداف موقع له بإطلاق نار قرب مستوطنة "افني حبفتس" جنوب شرق طولكرم دون وقوع إصابات. وأكد الجيش في بيان له أن "قوات خاصة بدأت</div>
إصابات بينها خطيرة خلال قمع الاحتلال مسيرات سلمية شرق غزة
سبتمبر 21, 2023
<div style="text-align:right">أصيب مساء اليوم الخميس، فلسطيني بجراحٍ خطيرة خلال قمع قوات الاحتلال تظاهرة شارك فيها مئات الشبان ضمن "فعاليات الغضب نصرة للمسجد الأقصى المبارك والمقاومة في الضفة الغربية المحتلة" قرب السياج الأمني شرق قطاع غزة. كما أصيب عدد من الفلسطينيين بالاختناق، جراء إطلاق جنود الاحتلال، وابلا من قنابل الغاز المسيل للدموع صوب عشرات الشباب الذين يتظاهرون</div>
أبو الغيط يبحث مع لافروف مستجدات القضية الفلسطينية
سبتمبر 21, 2023
<div style="text-align:right">بحث الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط، مع وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، على هامش أعمال الدورة الـ78 للجمعية العامة للأمم المتحدة المنعقدة في نيويورك، مستجدات القضية الفلسطينية. وقال المتحدث باسم الأمين العام جمال رشدي، إن اللقاء "تناول إطلاع الوزير الروسي على خلاصات الاجتماع الوزاري الذي عُقد على هامش الجمعية العامة لتعزيز المبادرة العربية</div>
الأمم المتحدة: عنف المستوطنين يٌشرد الفلسطينيين
سبتمبر 21, 2023
<div style="text-align:right">قالت الأمم المتحدة إن "عنف المستوطنين الإسرائيليين ضد الفلسطينيين يتزايد باطراد في جميع أنحاء الضفة الغربية المحتلة، ما أدى إلى نزوح أكثر من ألف شخص منذ العام الماضي". ووفقا لبيان صحفي صدر عن مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة، اليوم الخميس، فقد "وقع في الأشهر الثمانية الأولى من العام الحالي، حوادث مرتبطة بالمستوطنين تؤثر على</div>
"حماس" تدين كل أشكال التطبيع مع الاحتلال
سبتمبر 21, 2023
<div style="text-align:right">أكدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" رفضها لكل أشكال التطبيع والعلاقات مع الاحتلال الاسرائيلي. ودعت الحركة في بيان تلقته "قدس برس"، اليوم الخميس، كل من سار في نهج التطبيع والعلاقات مع الكيان الإسرائيلي إلى "مراجعة هذا النهج الخطير على فلسطين وعموم المنطقة وشعوبها والتخلي عنه، وتعزيز المقاطعة لهذا الكيان الاحتلالي العنصري". وشددت على أن "هذا الموقف</div>