"علماء المقاومة": غرفة العمليات جاهزة لأي مواجهة مع العدو

نُظمت مسيرة في مدينة "صيدا" جنوب لبنان، دعا إليها رئيس "الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة" (مقره بيروت) الشيخ ماهر حمود، تضامنا مع الشعب الفلسطيني، ودعما للمرابطين والمعتكفين في المسجد الاقصى.
وألقى الشيخ حمود كلمة في ختام المسيرة أكد فيها على وجوب نصرة الشعب الفلسطيني في الداخل "بشتى الوسائل والانخراط جميعا في معركة محور المقاومة في مواجهة العدو الصهيوني".
وأكد أن "محور المقاومة جدي في وقفته وفي وحدة الجبهات والساحات، وجدي في الغرفة الجاهزة لأي مواجهة حقيقية مع العدو لأنها ستمهد لانتصارات قادمة" على حد قوله.
وختم الشيخ حمود بالقول" نحن في مسيرة مميزة نسير فيها نحو التوحد وغرفة عمليات موحدة حقيقية، وليست إعلامية تجمع كل الجبهات، فيما العدو ينقسم على ذاته ويقاتل بعضه بعضا وسيأتي شيئا آخر قريبا وهذا لن يفاجئنا" وفق تعبيره.

وسوم :
تصنيفات :
الأكثر قراءة