"خارجية السلطة" تدين جريمة الاحتلال في مخيم بلاطة بنابلس

أدانت وزارة الخارجية والمغتربين في السلطة الفلسطينية، اليوم الإثنين، انتهاكات قوات الاحتلال الإسرائيلي وجرائمها، والتي كان آخرها اقتحام مخيم بلاطة شرق نابلس، واستشهاد ثلاثة فلسطينيين، وإصابة عدد آخر بينهم حالة خطيرة.

واعتبرت الوزارة في بيان تلقته "قدس برس" اليوم الإثنين، أن هذه "الجرائم جزء لا يتجزأ من مسلسل القتل اليومي بحق أبناء شعبنا بغطاء المستوى السياسي الإسرائيلي وموافقته".

وحملت حكومة الاحتلال "المسؤولية الكاملة والمباشرة عن هذه الجرائم، مطالبة المجتمع الدولي بتوفير الحماية الدولية لشعبنا".

وقالت إنها "ستتابع هذه الجريمة البشعة مع الجنائية الدولية، مطالبة المدعي العام للمحكمة بالخروج عن صمته وتحمل مسؤولياته بالإسراع في تحقيقاته دون أي تردد، وصولًا إلى محاسبة القتلة والمجرمين ومحاكمتهم".

واستشهد ثلاثة شبان فلسطينيين، وأصيب آخرون، أحدهم بجروح خطيرة، فجر اليوم الاثنين، خلال اقتحام قوات الاحتلال مخيم بلاطة شرقي نابلس (شمال الضفة).

وأفادت وزارة الصحة التابعة للسلطة الفلسطينة، في بيان مقتضب، أن الشهداء هم : فتحي جهاد عبد السلام رزق (30 عاماً)، وعبد الله يوسف محمد أبو حمدان (24 عاماً)، ومحمد بلال محمد زيتون (32 عاماً).

وسوم :
تصنيفات :
الأكثر قراءة