انطلاق أعمال "مؤتمر فلسطينيي أوروبا" في دورته العشرين

بمشاركة فلسطينية وبرلمانية أوروبية واسعة

انطلقت أعمال "مؤتمر فلسطينيي أوروبا"، في دورته الـ20 اليوم السبت في مدينة "مالمو" السويدية، التي تضم ثاني أكبر جالية فلسطينية في أوروبا بعد ألمانيا، وهو المؤتمر الذي يعتبر من أكبر التجمعات السنوية للفلسطينيين في القارة الأوروبية.

ويشارك في المؤتمر الذي انطلق تحت شعار " 75 عاماً .. وإنا لعائدون" آلاف الفلسطينيين من مختلف الدول الأوروبية، بمشاركة عدد من النواب في البرلمانات السويدية والإيطالية والأيرلندية، إضافة إلى ممثلين عن الحزب الاشتراكي الديمقراطي وحزب اليسار وحزب البيئة في السويد، إلى جانب عدد من الكتاب السويديين، وأعضاء في مجالس البلديات هناك.

من جانبه، قال رئيس مؤتمر فلسطينيي أوروبا أمين أبو راشد: "إننا أمام مشهد تاريخي مميز على مستوى القارة الأوروبية، لأننا أمام استعادة حقوقنا التاريخية بالعودة، واستمرار هذا المؤتمر - الذي رفع شعار حق العودة - ليؤكد على أننا نوصل رسالتنا للعالم أجمع بأننا لن نتخلى عن حق العودة، وسنبقى ندافع عن هذا الحق حتى نعود إلى فلسطين".

وأضاف في كلمة خلال افتتاح المؤتمر "هذا المؤتمر نموذج من آلاف النماذج التي صنعها الشعب الفلسطيني منذ النكبة إلى اليوم، وهو ينادي بحقه، لأنه ما ضاع حق وراءه مطالب، والمؤتمرون يريدون أن يوصلوا رسالة داعمة للشعب الفلسطيني في الداخل، أننا مع المرابطين في مدينة القدس، وأبطال الضفة الغربية، والمحاصرين الصامدين في قطاع غزة".

وطالب أبو راشد "بإصلاح منظمة التحرير الفلسطينية ليتم تفعيل مؤسساتها وتفعيل الانتخابات داخلها، لأننا كفلسطينيين نعتز بهذا الإرث، وحتى تصبح المنظمة ممثلاً حقيقياً للشعب الفلسطيني، ولكل الفلسطينيين".

بدوره، قال رئيس "مجموعة العمل الفلسطيني" (مستقلة) في السويد محمود كايد أن "من واجبنا أن نظهر حقيقة الاحتلال ووجهه الإجرامي، وبالتالي اجتمعنا لأننا نطالب بالوحدة الوطنية الفلسطينية، ونحن متمسكون بالثوابت وعدم التفريط بالحقوق الفلسطينية".

وأضاف: "منظمة التحرير الفلسطينية إنجاز وطني لعموم الشعب الفلسطيني ولا يجوز المساس بها، وهي تمثل الشعب الفلسطيني في الداخل والشتات، لتضم كل الشعب الفلسطيني دون إقصاء، ولتكون أداة لانتزاع حقوق الشعب الفلسطيني، وعليه فإننا لا نسعى لإنهاء منظمة التحرير الفلسطينية، ولكن نريد أن يعاد تشكيلها من جديد لتمثل الكل الفلسطيني وليس فئة معينة".

وتُعقد خلال فعاليات المؤتمر تسعة مؤتمرات موازية، أهمها، مؤتمر "المرأة الفلسطينية في أوروبا"، ومؤتمر "الشباب الفلسطيني"، ومعرض حول الأسرى في سجون الاحتلال، بالإضافة إلى فعاليات وورش عمل ومهرجانات باللغات العربية والسويدية والإنجليزية بهدف تسليط الضوء على كافة القضايا الوطنية الفلسطينية، بالإضافة إلى فعاليات فنية، ومعارض تراثية، وأسواق.

وتعرض المؤتمر الذي بدأ تنظيمه منذ عقدين من الزمن، وتوقف عن الانعقاد خلال السنوات الثلاث الماضية بسبب جائحة "كورونا"، إلى "حملات شرسة تهدف إلى تشويهه وتعطيله ومنع انعقاده، على الرغم من تمثيله لكافة أطياف الشعب الفلسطيني" -بحسب القائمين عليه-.

وأعلن المؤتمر عن إطلاق منصة "المبدعين"، وهي منصة للاحتفاء بكل الكفاءات والمواهب الفلسطينية المميزة في أوروبا، وأيضا منصة "يدا بيد"، للبرهنة على أن المؤتمر يمثل كل ألوان الطيف الفلسطيني.

يذكر أن أول مؤتمر لفلسطينيي أوروبا عقد عام 2003، وهو مناسبة سنوية دائمة، يعقد بالتعاون مع الجمعيات الفلسطينية المتواجدة في الدول الأوروبية، للتأكيد على حق الفلسطينيين في العودة إلى ديارهم وأراضيهم، وأن الفلسطينيين في أوروبا جزء أصيل من الشعب الفلسطيني الواحد.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
"هيئة الأسرى": الأسرى في سجن "ريمون" يتعرضون لعقوبات انتقامية مشددة
أبريل 22, 2024
قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين (تابعة للسلطة)، الاثنين، إن "الأسرى في سجن (ريمون) الإسرائيلي، يتعرضون لانتهاكات وعقوبات انتقامية مشددة". واستندت الهيئة في تقرير لها، إلى شهادة محاميها عند زيارته لأسير، إذ "تبين أنه تعرض للضرب الشديد على أنحاء جسده كافة، من قبل أفراد قوات (النحشون)، ما أدى لإصابته برضوض وكدمات بعد نقله من زنازين سجن
الكويت.. "مبادرون لأجل فلسطين" يكرم الوفد الطبي العائد من غزة
أبريل 22, 2024
أقام تجمع "مبادرون لأجل فلسطين" في الكويت، الإثنين، حفل تكريم في جمعية المعلمين، للوفد الطبي العائد من قطاع غزة، بحضور جمع من أفراد المجتمع الكويتي وأبناء الجالية الفلسطينية. وقال المسؤول الإعلامي للتجمع يوسف الكندري، إن "هذا الحفل جاء لتكريم مجموعة من الأطباء والجمعيات الخيرية الذين ذهبوا إلى غزة لمد يد العون والمساندة لأهل القطاع. وأوضح
مصر تطالب بتحقيق دولي بالمقابر الجماعية في قطاع غزة
أبريل 22, 2024
طالبت مصر، الاثنين، بضرورة إجراء تحقيق دولي، بعد الكشف عن مجازر ومقابر جماعية ارتكبها جيش الاحتلال الإسرائيلي في ساحات مجمع ناصر الطبي بمدينة خان يونس، جنوبي قطاع غزة. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية، أحمد أبو زيد، إنه "يجب التدخل الفوري من قبل المجتمع الدولي لوقف الانتهاكات وإجراء التحقيقات اللازمة للمساءلة ومحاسبة مرتكبيها". وأضاف أنه
الأمم المتحدة توافق على توصيات لجنة مستقلة بشأن عمل "الأونروا"
أبريل 22, 2024
قالت الأمم المتحدة، الاثنين، إن أمينها العام أنطونيو غوتيريش، يقبل بالتوصيات الواردة في تقرير قدمته لجنة مستقلة بشأن عمل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا). وأعرب غوتيريش، عن "امتنانه للسيدة كاثرين كولونا، التي قدمت له يوم السبت تقريرها النهائي كرئيسة لمجموعة المراجعة المستقلة "للأونروا"، بعنوان "مراجعة مستقلة للآليات والإجراءات لضمان التزام الأونروا بمبدأ الحياد الإنساني".
ارتفاع عدد جثامين الشهداء المنتشلة من مجمع ناصر الطبي إلى 293
أبريل 22, 2024
كشف مكتب الإعلام الحكومي في قطاع غزة، الاثنين، عن انتشال جثامين 72شهيدا جديدة من مقبرة جماعية اكتشفت في مجمع ناصر الطبي بمدينة خان يونس شمالي القطاع، بعد انسحاب قوات الاحتلال الإسرائيلي من هناك. وقال المكتب في بيان، إنه "جرى التعرف على جثامين 42 شهيدا، فيما لم يتم التعرف على البقية". وأضاف أن "عدد الجثامين التي
السلطة الفلسطينية تطلب عقد اجتماع طارئ لمجلس الجامعة العربية
أبريل 22, 2024
أعلن المندوب الدائم للسلطة الفلسطينية لدى جامعة الدول العربية مهند العكلوك، أنه تقدم بطلب "عقد دورة غير عادية لمجلس الجامعة على مستوى المندوبين الدائمين في أقرب وقت ممكن". وقال السفير العكلوك في تصريح نقلته وكالة /وفا/ الرسمية، إن "طلب هذا الاجتماع يأتي في ضوء استمرار جريمة الإبادة الجماعية ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، وتصاعد