خيمة اعتصام أمام مقر حكومة الاحتلال تنديدا بتورطها في جرائم بالداخل الفلسطيني

افتتحت لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في الداخل الفلسطيني المحتل (أهلية)، صباح اليوم الإثنين، خيمة اعتصام أمام مبنى حكومة الاحتلال في القدس المحتلة.

 وقالت لجنة المتابعة "إن الخيمة ستكون مفتوحة أمام الجمهور خلال الأيام الثلاثة الإثنين والثلاثاء والأربعاء، من الساعة العاشرة صباحا ولغاية السابعة مساء، احتجاجاً على دور المنظومة الإسرائيلية، في تفشي جرائم القتل ودعم عصابات الإجرام في بلدات الفلسطينيين بالداخل".

ودعت لجنة المتابعة، مندوبي وسائل إعلام محلية ودولية وممثلي السفارات المختلفة إلى جانب الجمهور الواسع للخيمة، للاطلاع على عمق وخطورة ظاهرة العنف والإجرام في الداخل الفلسطيني.

وكانت لجنة المتابعة قد نظمت يوم أمس الأحد، مسيرة بالسيارات، انطلقت من عدة نقاط من الجليل والمثلث والنقب على مدى ساعات في شوارع موصلة إلى مدينة القدس، ردا على اتساع ظاهرة الجريمة.

ويشهد الداخل تصاعداً متواصلاً في أحداث العنف والجريمة، وسط مؤشرات على تواطؤ أجهزة أمن الاحتلال مع منظمات الإجرام، من أجل تفكيك النسيج الاجتماعي لفلسطينيي الداخل، بحسب لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في الداخل الفلسطيني المحتل.

وبلغ عدد ضحايا جرائم القتل في الداخل الفلسطيني، منذ مطلع العام الجاري 76 ضحية بينهم 6 نساء وطفلان، إضافة إلى 215 ضحية خلال عامي 2021 و 2022.

 

وسوم :
تصنيفات :
الأكثر قراءة