"تل أبيب" تتقدّم بشكوى للأمم المتحدة ضد مناورة "حزب الله"

ذكرت وسائل إعلام عبرية اليوم الجمعة، أن تل أبيب، تقدمت بشكوى رسمية إلى مجلس الأمن الدولي ضد لبنان، إثر المناورة العسكرية التي أجراها "حزب الله" قبل نحو أسبوع، بمشاركة نحو 700 عضو، وعرض فيها سيناريو "غزو إسرائيل".

ووفق صحيفة /يسرائيل هيوم/ العبرية، قال سفير الاحتلال لدى الأمم المتحدة، جلعاد إردان، الذي قدم أيضا الشكوى إلى الأمين العام للأمم المتحدة: "نطالب لبنان بمنع حزب الله من تحويل بلادهم إلى قاعدة إرهابية"، مضيفا "استفزازات حزب الله ستؤدي إلى نتائج مدمرة للمنطقة كلها".

واعتبر السفير الإسرائيلي في الشكوى المقدمة، تلك المناورات بأنها انتهاك صارخ لقراري مجلس الأمن 1701 (2006 دعا لوقف القتال بين إسرائيل وحزب الله)، و1559 (2006 دعا لاحترام سيادة لبنان).

وطالب إردان مجلس الأمن، بإدانة إيران وحزب الله بشدة لدورهما في زعزعة استقرار المنطقة، مطالبًا الحكومة اللبنانية بتنفيذ التزاماتها بشأن القرارات الأممية.

وأكد أن "إسرائيل ستتخذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية مواطنيها وسيادتها".

مؤخراً، أجرى "حزب الله" اللبناني مناورة بالذخيرة الحية في جنوب لبنان، تخللها، بحسب الحزب، عرض عسكري، بمشاركة مقاتلين من مختلف الاختصاصات العسكرية، وسط استعراض لأسلحة وصواريخ وآليات.

 

 

 
 
 
وسوم :
تصنيفات :
الأكثر قراءة