صحة غزة: هناك خطر حقيقي يتهدد حياة مرضى الفشل الكلوي

حذرت وزارة الصحة في غزة، من التداعيات الخطيرة على مرضى الفشل الكلوي جراء نقص المستهلكات الطبية في أقسام غسيل الكلى.
وقال مدير دائرة صيدلة المستشفيات علاء حلس، لـ "قدس برس" إن "ما هو متوفر في مركز غسيل الكلى في غزة من مستهلكات طبية (فلاتر غسيل الكلى وأنابيب نقل الدم) لا تكفي سوى أسبوع واحد فقط".
وأضاف: "مريض الفشل الكلوي سوف يواجه مشكلة تهدد حياته بشكل حقيقي في حال لم يتم تأمين هذه المستهلكات الطبية بشكل سريع وعاجل".
وأوضح أنه يوجد في قطاع غزة 1200 مريض بالفشل الكلوي من بينهم 35 طفلا، موزعين على 6 مراكز لغسيل الكلى، ويغسلون 14 ألف مرة في الشهر الواحد.
ووصف حلس الوضع بأنه "مأساوي حقيقي ينتظر هذه الفئات المختلفة من المرضى، إذا لم يتوفر لديهم هذه المستهلكات الطبية بشكل عاجل جدا".
وأضاف "كل جلسة غسيل كلوي تحتاج إلى 3 أنواع من المستهلكات الطبية على الأقل، وبدونها يتوقف العمل كونها هي المسؤولة عن إتمام عملية الغسيل بصورة آمنة بدون مشاكل".

 

وسوم :
تصنيفات :
الأكثر قراءة