قيادي في "حماس": لم تصلنا دعوة لحضور اجتماع "الأمناء العاميّن"

نفى قيادي كبير في حركة "حماس" أن تكون الحركة قد أعلنت مقاطعتها لاجتماع "الأمناء العامين" للفصائل الفلسطينية، قائلا: "هي أصلا لم تصدر موقفا بشأن ذلك حتى يتم الحكم عليها"، مشيرا إلى أن حديث عضو "مركزية فتح" عزام الأحمد على قناة الجزيرة الفضائية الأسبوع الماضي ليس له أصل من الصحة، حيث ادعى أن "حماس تضع عراقيل أمام فرصة عقد اجتماع عاجل للفصائل في القاهرة".
 
وتابع القيادي في "حماس" بتصريحات خاصة لـ"قدس برس": "لم توجه لنا دعوة أصلا حتى نرفضها أو نضع عراقيل، فالحديث عن اجتماع الأمناء العامين تم عبر الإعلام فقط، وكان ردنا عبر الإعلام أيضا، لكن عندما تكون هناك دعوات حقيقة ومواعيد رسمية، سيكون لنا كلام واضح بشأن برنامج الاجتماع، وسنعلن حينها موقفنا دون مواربة، من ملاحقة السلطة الفلسطينية للمقاومة والاعتقالات السياسية وتحميل "حماس" مسؤولية بعض الأحداث التي جرت دون أي دليل أو برهان".
 
وقال إن المعضلة تكمن في "مدى جدية رئيس السلطة محمود عباس في تنفيذ ما ورد على لسانه في الاجتماع الذي عقدته قيادة السلطة وفتح خلال العدوان الإسرائيلي الأخير على جنين، فهل سيعمل على عقد اللقاء أم سيؤجله"!.
 
وكان عزام الأحمد قد قال في تصريح له بأن "قيادة السلطة تعمل على ترتيب الاجتماع في القاهرة، حتى لا يتم ترك فرصة لأحد بالتهرب من المشاركة اعتراضًا على مكان انعقاده"، لافتًا إلى التنسيق مع المسؤولين المصريين بشأن ذلك.
 
وسبق أن نقلت قناة /الجزيرة/ القطرية، عن مصادر فلسطينية قولها إن "حركتي (حماس والجهاد الإسلامي) لم تردا على دعوة عباس لعقد لقاء للأمناء العامين للفصائل الفلسطينية في القاهرة".
 
وأضافت أن الحركتين "أبلغتا أطرافا فلسطينية أن اللقاء لا ينسجم مع سلوك السلطة في اعتقال المقاومين".
 
ودعا رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، الاثنين الماضي، خلال ترؤسه اجتماعا طارئا لقيادة السلطة، الأمناء العامّين للفصائل كافة إلى اجتماع طارئ عقب العملية العسكرية لجيش الاحتلال الإسرائيلي في مخيم جنين التي خلّفت 12 شهيدا وعشرات الجرحى.
 
وكانت حركتا (حماس والجهاد الإسلامي) قد دعتا إلى التحرك الفوري من أجل "الاتفاق على خطة وطنية شاملة لمواجهة المشروع الصهيوني في فلسطين".
 
وفي بيان مشترك صدر الخميس الماضي "حثت الحركتان على ضرورة إخراج هذه الخطة إلى حيز التنفيذ فورا، بما في ذلك عقد اجتماع للأمناء العامين للفصائل الفلسطينية، وذلك في ضوء ما تحقق في جنين وتصاعد المقاومة وتحقيقها الإنجازات على الأرض".
 
وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
"هيئة الأسرى": الأسرى في سجن "ريمون" يتعرضون لعقوبات انتقامية مشددة
أبريل 22, 2024
قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين (تابعة للسلطة)، الاثنين، إن "الأسرى في سجن (ريمون) الإسرائيلي، يتعرضون لانتهاكات وعقوبات انتقامية مشددة". واستندت الهيئة في تقرير لها، إلى شهادة محاميها عند زيارته لأسير، إذ "تبين أنه تعرض للضرب الشديد على أنحاء جسده كافة، من قبل أفراد قوات (النحشون)، ما أدى لإصابته برضوض وكدمات بعد نقله من زنازين سجن
الكويت.. "مبادرون لأجل فلسطين" يكرم الوفد الطبي العائد من غزة
أبريل 22, 2024
أقام تجمع "مبادرون لأجل فلسطين" في الكويت، الإثنين، حفل تكريم في جمعية المعلمين، للوفد الطبي العائد من قطاع غزة، بحضور جمع من أفراد المجتمع الكويتي وأبناء الجالية الفلسطينية. وقال المسؤول الإعلامي للتجمع يوسف الكندري، إن "هذا الحفل جاء لتكريم مجموعة من الأطباء والجمعيات الخيرية الذين ذهبوا إلى غزة لمد يد العون والمساندة لأهل القطاع. وأوضح
مصر تطالب بتحقيق دولي بالمقابر الجماعية في قطاع غزة
أبريل 22, 2024
طالبت مصر، الاثنين، بضرورة إجراء تحقيق دولي، بعد الكشف عن مجازر ومقابر جماعية ارتكبها جيش الاحتلال الإسرائيلي في ساحات مجمع ناصر الطبي بمدينة خان يونس، جنوبي قطاع غزة. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية، أحمد أبو زيد، إنه "يجب التدخل الفوري من قبل المجتمع الدولي لوقف الانتهاكات وإجراء التحقيقات اللازمة للمساءلة ومحاسبة مرتكبيها". وأضاف أنه
الأمم المتحدة توافق على توصيات لجنة مستقلة بشأن عمل "الأونروا"
أبريل 22, 2024
قالت الأمم المتحدة، الاثنين، إن أمينها العام أنطونيو غوتيريش، يقبل بالتوصيات الواردة في تقرير قدمته لجنة مستقلة بشأن عمل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا). وأعرب غوتيريش، عن "امتنانه للسيدة كاثرين كولونا، التي قدمت له يوم السبت تقريرها النهائي كرئيسة لمجموعة المراجعة المستقلة "للأونروا"، بعنوان "مراجعة مستقلة للآليات والإجراءات لضمان التزام الأونروا بمبدأ الحياد الإنساني".
ارتفاع عدد جثامين الشهداء المنتشلة من مجمع ناصر الطبي إلى 293
أبريل 22, 2024
كشف مكتب الإعلام الحكومي في قطاع غزة، الاثنين، عن انتشال جثامين 72شهيدا جديدة من مقبرة جماعية اكتشفت في مجمع ناصر الطبي بمدينة خان يونس شمالي القطاع، بعد انسحاب قوات الاحتلال الإسرائيلي من هناك. وقال المكتب في بيان، إنه "جرى التعرف على جثامين 42 شهيدا، فيما لم يتم التعرف على البقية". وأضاف أن "عدد الجثامين التي
السلطة الفلسطينية تطلب عقد اجتماع طارئ لمجلس الجامعة العربية
أبريل 22, 2024
أعلن المندوب الدائم للسلطة الفلسطينية لدى جامعة الدول العربية مهند العكلوك، أنه تقدم بطلب "عقد دورة غير عادية لمجلس الجامعة على مستوى المندوبين الدائمين في أقرب وقت ممكن". وقال السفير العكلوك في تصريح نقلته وكالة /وفا/ الرسمية، إن "طلب هذا الاجتماع يأتي في ضوء استمرار جريمة الإبادة الجماعية ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، وتصاعد