وزير إسرائيلي يتهم مسؤولين في حكومته بـ"إشعال الأجواء"

وجه نائب وزير المالية في حكومة الاحتلال إيتسيك كوهين، من حزب شاس الصهيوني، انتقادات حادة لنواب اليمين اليهودي في برلمان الاحتلال "الكنيست" على خلفية المواجهات المندلعة في الضفة الغربية والقدس المحتلة والتي قتل خلالها عدد من المستوطنين الإسرائيليين وجرح عدد آخر.

وقال كوهين  في لقاء إذاعي مع راديو "كول حاي العبري"، اليوم الثلاثاء (27/10): "إن اليمين الإسرائيلي هو السبب في سفك الدماء، محملا الوزراء والشخصيات التابعة لليمين، مسؤولية ما يحصل، لتوجههم إلى الأقصى وهو ما يشحن الأجواء ويشعل المنطقة على حد وصفه.

وأشار إلى أنه بسبب هؤلاء (أعضاء الكنيست واليمين الذين يتوجهون إلى الأقصى) تدهورت الأوضاع الأمنية والسياسية في المنطقة، مذكرا بأن شارون دخل الأقصى في العام 2000 فكم من اليهود قتلوا جرّاء ذلك؟. أما الآن من الصعب إخماد هذه النار. ولا شكّ أن أوري أريئيل وأصدقاءه مذنبون في موجة الإرهاب، أنا ألومهم على ما يحصل" .

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.