جنود الاحتلال ينكلون بعائلة شهيد من "القسام" في الخليل

نكّل جنود الاحتلال الاسرائيلي، بعائلة شهيد فلسطيني من "كتائب عز الدين القسام"، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، في بلدة "بيت أمر" قضاء الخليل، في الوقت الذي قامت فيه بمداهمة وتفتيش عشرات المنازل.
وذكر منسق اللجنة الوطنية لمقاومة الاستيطان في "بيت أمر" محمد عوض في تصريحات لـ "قدس برس"، اليوم السبت، أن قوات كبيرة من جيش الاحتلال، داهمت بلدة "بيت أمر"، فجراً وفتشت عشرات المنازل، بالإضافة إلى آبار المياه والكهوف، وقامت خلالها بالتنكيل بالمواطنين الفلسطينيين في ظل أجواء شديدة البرودة، كما قاموا بتحطيم ممتلكاتهم.
وأشار إلى أن جنود الاحتلال اقتحموا برفقة كلاب مدربة منزل المواطن خليل عبد الفتاح صبارنة، وهو والد الشهيد محمود صبارنة، بصورة "همجية"، وقاموا بتفتيش جميع مرافق المنزل من الداخل والخارج وأثناء عملية التفتيش قامت إحدى المجندات من جيش الاحتلال، بتوجيه فوهة بندقيتها إلى رأس والدة الشهيد، المواطنة كاملة صبارنة (63 عاماً)، ونزعت عنها ملابسها بالقوة تحت تهديد السلاح، قبل أن تنسحب من المنزل بعد أن عاثت فيها فسادا على مدى ثلاث ساعات متواصلة.
يشار إلى أن الشهيدين محمود صبارنة ومحمد صبارنة، من بلدة "بيت أمر"، وهما من "كتائب عز الدين القسام" الجناح العسكري لحركة "حماس"، كانا قد نفذا، بتاريخ 25 كانون أول (ديسمبر) 2008، عملية اقتحام مستوطنة "كفار عتصميون" بالضفة الغربية، والتي أدت في حينه الى مقتل وإصابة 6 جنود اسرائيليين، واستشهاد منفيذي العملية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.