الحكومة السورية تعلن استعدادها للمشاركة في مفاوضات السلام بجينيف

أعلن وزير الخارجية السوري وليد المعلم أن دمشق مستعدة للمشاركة في مفاوضات السلام في جنيف، ودعا إلى إجراء مفاوضات جنيف دون ضغط خارجي.

وقال المعلم عقب لقائه مع وزير الخارجية الصيني وانغ يي في بكين الخميس: "إن الحكومة السورية ستشكل وفدها إلى مفاوضات جنيف بعد حصولها على قائمة ممثلي المعارضة".

ودعا الوزير السوري بكين ومجلس الأمن الدولي إلى زيادة الجهود لقطع تمويل "الإرهاب من الخارج وتزويد الإرهابيين بالأسلحة وتهريب الإرهابيين إلى أراضي سورية".

وكانت بثينة شعبان المستشارة السياسية والإعلامية للرئيس السوري بشار الأسد قد أعلنت مس الاربعاء أن دمشق مستعدة للمشاركة في محادثات سلام ترعاها الأمم المتحدة.

وتأتي تصريحات مسؤولي النظام السوري، بينما أنهت المعارضة السورية التي اجتمعت مطلع الشهر الجاري في العاصمة السعودية الرياض تشكيل وفدها التفاوضي مع النظام استعدادا لانطلاق هذه المفاوضات الشهر المقبل في جينيف.

وتدعم قرارات مجلس الأمن الدولي خطة أقرت بعد مفاوضات جرت في وقت سابق في فيينا دعت إلى وقف إطلاق النار وبدء محادثات بين الحكومة السورية والمعارضة ووضع جدول زمني على مدى عامين لتشكيل حكومة وحدة وطنية وإجراء الانتخابات.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.